المغرب لا يستطيع تفتيت وحدة الشعب الصحراوي
19 أيار 2018 257

حمى سلامة مسؤول أمانة التنظيم السياسي بجبهة "البوليزاريو"

المغرب لا يستطيع تفتيت وحدة الشعب الصحراوي

يحي عواق

·      لسنا دعاة حرب و 27 سنة من النضال السلمي لا تُلغي خيار العودة لحمل السلاح

·      الشعب الصحراوي سجل بأحرف من ذهب موقف الجزائر الثابت من القضية

أكد حمى سلامة مسؤول أمانة التنظيم السياسي بجبهة تحرير الساقية الحمراء وواد الذهب " البوليزاريو" في اتصال هاتفي جمعه بجريدة "الوسط" بأن الاحتفالات المخلدة للذكرى 45 للاندلاع كفاح الشعب الصحراوي المسلح والمقامة فعالياتها ب "تيفاريتي" بالأراضي الصحراوية المحررة تأتي في سياق جُملة من الانتصارات التي حققتها القضية محليا ودوليا، مشيرا في ذات السياق إلى أن المغرب بكل أساليبه المنتهجة تجاه الأرض والشعب الصحراوي لن يفلح في تفتيت وحدة الصف ولا في طمس القضية.


المتحدث أشار إلى أن إحياء الذكرى 45 لاندلاع كفاح الشعب الصحراوي المسلح المصادف ل 20 ماي 1973 والذي كان ضد المستعمر الإسباني في بداياته ثم ليتحول سنة 1975 نحو مجابهة أطماع المستعمر الجار المغربي يأتي في سياق زماني حققت خلاله القضية الصحراوية جُملة من الانتصارات الدبلوماسية والشعبية على الصعيدين المحلي من خلال زيادة لحمة والتفاف الشعب الصحراوي حول جبهة "البوليزاريو" الممثل الشرعي والوحيد للشعب الصحراوي  والدولي من خلال القرارات الأخيرة لمحكمة العدل الأوروبية القاضية بتجريم استغلال الثروة السمكية للشعب الصحراوي وكذا تبني الإتحاد الإفريقي للقضية وتصنيفها كأخر قضية تصفية استعمار بالقارة وهي الإنجازات التي أثبت للعالم أجمع عدالة القضية الصحراوية على حد تعبيره.

مسؤول التنظيم السياسي بجبهة "البوليزاريو" أكد بأن الشعب الصحراوي وعلى مدار 27 سنة من النضال السياسي السلمي بعد قرابة 17 سنة من الكفاح المسلح أثبت بأنه شعب مسالم مُؤمن بعدالة قضيته ومستعد للحوار من أجل تسويتها من خلال ضبط تاريخ القيام باستفتاء تقرير المصير يقرر من خلاله الصحراويين مصيرهم، وهو الخيار الوحيد و الأوحد من أجل حل القضية على حد تعبيره.

وفي ذات السياق أشار حمى سلامة إلى أن النضال السلمي للشعب الصحراوي الممتد على مدار 27 سنة والذي طبع القضية بعراقة ساهمة في ترسيخها داخليا وخارجيا لا يلغي البت خيار عودة الشعب الصحراوي لحمل السلاح من أجل نيل استقلاله

هذا وتجدر الإشارة إلى أن حمى سلامة وقف عند الموقف الجزائري من القضية الصحراوية بقوله"...بأن الشعب الصحراوي سجل بأحرف من ذهب موقف الجزائر الثابت من القضية الصحراوية"

يحي عواق

اقرأ أيضا..