الرئيس الأمريكي الجديد، دونالد ترامب
الرئيس الأمريكي الجديد، دونالد ترامب صورة: أرشيف
26 كانون2 2017 248

لوح بسياسة النار بالنار مع التنظيم

ترامب: "طريقة الإيهام بالغرق قد تكون فعالة مع "داعش"

وكالات

عبر الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، عن اعتقاده بأن أسلوب التحقيق عن طريق الإيهام بالغرق فعال، قائلا إنه "يجب أن نحارب النار بالنار". وقال ترامب لمحطة إيه بي سي الإخبارية إنه سيستشير وزير الدفاع، جيمس ماتيس، ورئيس وكالة الاستخبارات الأمريكية المركزية (سي آي إيه)، مايك بومبيو فيما يمكن فعله لمكافحة التشدد.

وقال إنه إذا كانت الجماعات المتشددة تقطع رؤوس الناس في الشرق الأوسط "فإننا يجب أن نتعامل معها على نفس المستوى".

لكن رئيس سي آي إيه السابق، ليون بانيتا، رفض ذلك وقال سيكون "خطأ كبيرا، أن نتخذ خطوة إلى الوراء" ونعود إلى التعذيب.

وأضاف "إذا كانوا يطلقون النار، ويقطعون رؤوس أفرادنا ورؤوس آخرين، إذا كانوا يذبحون الناس في الشرق الأوسط لأنهم مسيحيون، وإذا كان تنظيم الدولة الإسلامية يفعل أشياء لم يسمع بها أحد منذ العصور الوسطى، فإنني أشعر شعورا قويا مع الإيهام بالغرق."

وأشار إلى أنه تحدث مع مسؤولين كبار في الاستخبارات "وسألتهم، هل الأسلوب فعال؟ هل التعذيب فعال؟ وكانت الإجابة "نعم، تماما".

وقال ترامب إنه بينما تُقدم الجماعات المتشددة "على ذلك كله، ويصورونه ويرسلونه عبر العالم كله، فإن لدينا طرقا لكن لا يسمح لنا بفعل أي شيء".

وأشار "سأعتمد على بومبيو وماتيس، وجماعتي، وإن لم يريدوا استخدام تلك الطرق، فلا بأس. وإن أرادوا فسوف أعمل معهم على تحقيق ذلك. أريد أن أفعل ما نستطيع في إطار المسموح لنا قانونا، لكني أشعر أنها ستكون طريقة فعالة تماما."

اقرأ أيضا..