طباعة
الخضر يلاقون نجوم البرتغال لرد الاعتبار
06 حزيران 2018 986

البرتغال / الجزائر اليوم ابتداء من الساعة 20:15

الخضر يلاقون نجوم البرتغال لرد الاعتبار

عيشة ق.

يلاقي سهرة اليوم المنتخب الوطني نظيره البرتغالي في مباراة ودية تجمع المنتخبين على ملعب "النور" بمدينة لشبونة، والتي سوف تكون امتحانا حقيقيا للعناصر الوطنية في مواجهة منتخب يضم نجوما عالمية على غرار ثنائي ريال مدريد كريستيانو رونالدو وبيبي ولاعب مانشستر سيتي الانجليزي برناردو سيلفا الناشط في صفوف مانشستر سيتي الانجليزي، وهي المقابلة التي يدرك جيدا لاعبو المنتخب الوطني أهميتها والصعوبة التي تنتظرهم على أرضية الوطن خاصة وأنها تجري في ظروف خاصة بالنسبة لرفقاء اللاعب رامي بن سبعيني الذين كانوا منيوا بهزيمة الجمعة المنصرم امام نظرائهم من جزر الرأس الأخضر الذي واجهوه على ملعب 5 جويلية وهي الهزيمة التي ولدت ضغطا كبيرا على الناخب الوطني وأشباله باعتبار أنها جعلتهم يدخلون مرحلة الشك في ظل تراجع النتائج والعجز عن تحقيق انتصارات مقنعة.


وتدخل العناصر الوطنية أرضية الميدان بمعنويات منحطة بفعل الهزيمة المسجلة لكنها في نفس الوقت تعول على تقديم أداء في المستوى واللعب بقوة في حضور لاعبين يملكون التجربة في الميادين الأوروبية وتألقوا عليها في صورة محرز، براهيمي، ماندي وبن طالب، خاصة وان الخضر تعودوا على تقديم مباريات في المستوى أمام المنتخبات الكبيرة ويكونون حاضرين بقوة في المواعيد الكبيرة، وموعد اليوم سيكون أمام بطل أوروبا في الطبعة التي جرت عام 2016 بفرنسا، وهو الأمر الذي سيعول اللاعبون على استغلاله من أجل الظهور بأداء كبير خاصة وأن اللاعبين المحترفين يبحثون عن تغيير الأجواء في الصائفة الحالية والفرصة مواتية من اجل لفت الأنظار.

ماجر يلعب مصيره

يتحدد بنسبة كبيرة أمسية اليوم مستقبل الناخب الوطني على رأس اعلارضة الفنية الوطنية وهو الذي اضحى قاب قوسين أو أدنى من شبح الإقالة من منصبه، بعدما أضحى أداء الخضر يتراجع من مباراة إلى اخرى وغير مقنع، إلى جانب الضغوطات الكبيرة التي يلاقيها رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم خير الدين زطشي بشأن التخلي عن خدماته، وبالتالي فإن صاحب الكعب العالي الذي يعود مجددا إلى البرتغال أين صنع أمجاده معه فريقه السابق بورتو سيكون على المحك وتحقيق نتيجة ايجدابية أكثر من ضروري في ظل أن الهزيمة سوف تعجل برحيله.

عيشة ق.