صاحب مصنع وهمي يسلب فلاحين 100هكتار من أراضيهم   
26 شباط 2019 816

تلمسان

صاحب مصنع وهمي يسلب فلاحين 100هكتار من أراضيهم   

تلمسان :محمد بن ترار

طالب العشرات من فلاحي منطقة سيدي الحصيني  بدائرة الرمشي 25 كلم شمال ولاية تلمسان  وزير الفلاحة التدخل العاجل  من أجل إنقاذ أراضيهم التي تقارب مساحتها ال100 هكتار من النهب من قبل صاحب مشروع وهمي  لمصنع الآجر  تقرر إقامته بالمدخل الشرقي لمنطقة النشاطات بالرمشي  وتم منحه أراضيهم التي تبعد عن المشروع ب10كلم لاستغلال تربتها  التي بادر في بيع التربة دون تجسيد المشروع الذي استفاد منه .

هذا وقد أشار الفلاحين المتضررين أن صاحب المشروع قد استفاد من مشروع إقامة مصنع بالمنطقة الصناعية  التي حصل على قطعة أرضية هناك في مشروع  أمضاه رئيس البلدية الأسبق الموقوف رغم معارضة السكان  بفعل ما يشكله من خطر بيئي على المدينة  خاصة وان الموقع المختار لا توجد به المادة الأولية من جهة  ودخانه يشكل مشكل للسكان من جهة أخرى  ،لكن المادة الأولية تم تمكينه منها عن طريق سلب أراضي فلاحي بمنطقة  التي تبعد عن المصنع بأكثر من 10 كلم شمالا على أن يتم نقل المادة الأولية  بالشاحنات وما تسببه من خطر على  الطريق وعلى السكان ناهيك عن دخانه يشكل مشكل للسكان من جهة أخرى  ،هذا ورغم  المعارضة الشديدة لمصالح الفلاحة بحكم أن الأرض هي ارض  فلاحية  معروفة بإنتاج أجود أنواع الحبوب والبقول الجافة وبمردودية كبيرة لكن لا احد تدخل ، ورغم  أن المشروع لم يتم تجسيده  وهو لايزال حبر على ورق لكن صاحبه باشر عملية  حفر الأراضي الفلاحية التي انتزعها من أصحابها الذين يملكون عقود امتياز لاستغلالها  وصار اليوم يبع التراب إلى شركة أخرى ، أي حول نشاطه من صناعي إلى تجاري على حساب أملاك الفلاحين والأراضي الفلاحية التي يستوجب حمايتها خاصة وان صاحب المشروع لم يجسد المصنع لتوظيف العمال والمساهمة في تقليص البطالة والإنتاج الذي لم ينطلق حتى في أساسات المصنع  ما يؤكد أنه نصب على الدولة في مشروع وهمي لتمكينه من قرض من جهة  ومن ارض لبيع الأتربة لمؤسسة أخرى من ناحية ثانية والأكثر من ذلك فإنه اليوم يعمل على إبادة ما يريد عن 100 هكتار من أجود الأراضي الفلاحية لمنطقة الرماشة التي يستنجد أصحابها بوزير الفلاحة  للتدخل من أجل إنقاذها .

اقرأ أيضا..