20 سنة سجنا نافذا لمنخرط في جماعة إرهابية
13 تشرين2 2018 169

ورقلة

20 سنة سجنا نافذا لمنخرط في جماعة إرهابية

قضت محكمة الجنايات لمجلس قضاء ورقلة في إطار جلستها المنعقدة أمس الثلاثاء بسجن المدعو (ت.م.ح) ب 20 سنة نافذة وغرامية مالية بقيمة واحد (1) مليون دج و ذلك لإدانته بجناية الإنخراط في جماعة إرهابية وشراء و حمل و حيازة أسلحة نارية و ذخائر حية وتقديم هوية غير هويته الحقيقية فضلا عن جنحة الدخول إلى التراب الوطني و الإقامة غير الشرعية.

و تعود حيثيات هذه القضية -حسب محضر الإحالة القضائية- إلى 15 جوان من السنة المنصرمة حينما تمكنت دورية للجيش الوطني الشعبي من رصد مجموعة من الأشخاص كانوا على متن سيارتين رباعيتي الدفع بصحراء سيلت (إقليم ولاية تمنراست ) حيث وقع اشتباك بين الطرفين أدى إلى مقتل أحد أفراد المجموعة وفرار الباقي باستثناء المدعو (ت.م.ح) البالغ من العمر 28 سنة من جنسية مالية, الذي ألقي عليه القبض ووجدت بحوزته بندقيتان آليتان و كمية من الذخيرة الحية قدرت ب 1.437 طلقة فضلا عن هاتف نقال من نوع ثريا.

و أكد المتورط في قضية الحال للمحققين أنه و بقية شركائه كانوا قادمين من ليبيا التي اقتنوا منها الأسلحة و الذخيرة وأنهم كانوا في طريقهم إلى مالي، مشيرا إلى أنه ينتمي إلى جماعة إرهابية تنشط في الخارج، مدعيا في نفس الوقت أنهم اخترقوا الحدود الجزائرية عن طريق الخطأ  و كان ممثل الحق العام قد أشار خلال المرافعة بشأن هذه القضية إلى أن المسمى (ت.م.ح) يعترف بجل الوقائع المنسوبة إليه في إطار هذه القضية ملتمسا من هيئة المحكمة تسليط عليه عقوبة السجن مدى الحياة.

ق.و

اقرأ أيضا..