طباعة
عامين حبسا لعصابة سرقة الركاب بمحطة الحافلات و السكك الحديدية
24 آب 2018 116

محكمة الحراش

عامين حبسا لعصابة سرقة الركاب بمحطة الحافلات و السكك الحديدية

ل/منيرة

سلطت محكمة الحراش عقوبة عامين حبسا نافذا في حق شاب قام بسرقة هاتف أحد المواطنين بمحطة السكة الحديدية بالحراش مع محاولته سرقة هاتف مواطن أخر بمحطة القطار للحراش ، وهي الوقائع التي توبع لأجلها بملفين منفصلين أمام محكمة الحراش الأول متعلق بتهمة السرقة و الثاني الشروع بالسرقة .

وقائع القضية الحالية وعلى حسب ما دار بجلسة المحاكمة تعود للأسبوع الفارط ، حين شاهد أحد ركاب محطة السكة الحديدية المتهم يقوم بإنتشال هاتفه و تسليمه لشريكه الذي لاذ بالفرار ، فقام بإمساك الأول و إقتياده بالعنف نحو مركز الأمن و بعد التحقق من هويته إكتشفوا أنه نفس الشخص الذي قام بسرقة مواطن أخر بمحكمة القطار وهي الواقعة التي مر عليها أقل من أسبوع ولم تتمكن حينها مصالح الأمن من إكتشاف هوية الفاعل ، وتبين في خضم التحريات أن المتهم الحالي يعمل رفقة شخص أخر في مجال سرقة ركاب الحافلاتو السكة الحديدية عن طريق خطة محكمة ،أين يقوم الأول بركوب الحافلة و بمجرد ترجل الركاب يقوم بتفتيش جيوبهم وبمجرد عثوره على الهاتف أو النقود ينتشلها ويسمها لشريكه الذي يكون في إنتظاره أمام البوابة ويلوذ بالفرار بالمسروقات ، ليتم بذلك تحويل المتهم الموقوف على محكمة الحال بعد وضعه رهن الحبس المؤقتبالمؤسسة العقابية بالحراش ، حيث أنكر من جهته ما نسب له من جرم و أكد بأنه لم يقم بسرقة الضحتين اللذان حاولا تورطيه دون أي سبب واضح مشيرا بأنه كان في طريقه يومها لمحكمة الحراش ، وبعد أن إتهمه الضحية الأول بسرقة هاتفه ترجل رفقته لمركز الأمن ليتأكد بأنه ليس الفاعل ، ويطالب بذلك بإفادته بالبراءة التامة ، ويلتمس له ممثل الحق العام وفي ظل ما سلف ذكره توقيع عقوبة 3 سنوات حبسا نافذا مع إصدار أمر بالقبض في حق المتهم الثاني المتواجد في حالة فرار .