جرائم على المباشر بسبب هوس الشهرة
21 نيسان 2018 440

يتم توقيفهم وتحويلهم على العدالة  بسبب هاته المنشورات

جرائم على المباشر بسبب هوس الشهرة

ل/منيرة

 ن المتفق عليه أن  مواقع الانترنيت و التواصل الاجتماعي  قد حجزت مكانة كبيرة في عالم المعلوماتية وربما احتلت الصدارة في ذلك ،   لسهولة تداولها وسرعة وصولها  للفرد حيثما كان  ، الأمر الذي استغله العديد من الأشخاص  للبحث عن الشهرة عن طريق نشر فيديوهات و صور  لجمع أكبر عدد من المتابعين ، و يصبح مع مرور الوقت هوسا للعديد منهم ،  لدرجة ارتكاب أي أفعال مهما كانت خطورتها ولو بتعريض حياة الغير للخطر ، ويتغاضوا عن حقيقة أخرى ووجه أخر   لهاته المواقع التي باتت نفسها  مصدرا مهما بالنسبة لمصالح الأمن في البحث عن الجريمة وتحريك  المتابعات القضائية فيما يخص الأفعال التي تعد خرقا للقانون ، فكثير من المنشورات و الفيديوهات التي لقيت تفاعلا على نطاق واسع و  حاول أصحابها جمع اكبر عدد من المعجبين وجدوا أنفسهم في نهاية المطاف على أعتاب القضاء ومحكوم عليهم بالسجن النافذ  ... 

والدليل على ذلك حجم القضايا المطروحة على طاولة القضاء ، وما على جريدة " الوسط" سوى جرد عدد من هاته الملفات للوقوف على خطورة الظاهرة التي باتت تهدد حرية الأشخاص .

عامان حبسا نافذا لشاب نشر صورة طفل معلقا  من لبشرفة

من بين القضايا التي توبع لأجلها مواطنين بسبب منشورات فايسبوكية ، هي الصورة  التي انتشرت  في شهر جوان من العام الفارط ، بمواقع التواصل الاجتماعي  لطفل  صغير لا يتعدى سنه العامين وهو معلق في شرفة منزله على علو شاهق ويكاد يسقط و التي التقطها له قريبه بغية جمع أكبر عدد من الإعجاب و تسببت في ذات الوقت بتوقيف هذا الأخير من قبل مصالح الأمن وتحويله مباشرة بعد مرور أقل من ثلاثة أيام على محكمة الدار البيضاء بتهمة استغلال وسائل الاتصال للتشهير بطفل والأضرار به و أدين لأجلها بعقوبة عامين حبسا نافذا وعن تفاصيل هاته الحادثة فتبين من خلال مجريات المحاكمة أنها تعود لتاريخ  مغادرة  والدي الطفل المنزل وتركهم  لطفلهم الذي لم يتعدى سن عامين رفقة قريبه ، وقام هذا الأخير بحمل الطفل وإخراجه من شرفة الشقة التي تقع على علو شاهق من العمارة والتقط له صورة بهاته الوضعية الخطيرة ونشرها على حسابه وفي مختلف صفحات موقع الفايسبوك مرفقة بعبارة " شحال تستاهل من جام " وهي الصورة التي تداولها اكبر عدد من الأشخاص وراح يعلقوا عليها بطريقة هجينة وصفينها بالتصرف الغير مسئول لتعريض حياة الطفل للخطر خاصة بعد ظهوره وهو باكيا في الصورة ، ومن تم تداولتها مختلف المواقع حتى الأجنبية منها ،ويقوم عليها ممثل الحق العام بتحريك، شكوى قضائية بموجب الصلاحيات المخولة له قانونا وبالتالي توقيف الفاعل وتحويله على محكمة الاختصاص بالدار البيضاء اين جرت متابعته بالجرم سالف الذكر ،أين أنكر من جهته ما نسب له من جرم وأكد أن الصورة قد تمت فبركتها من قبل رواد المواقع الاجتماعية خلال تداولهم للصورة .

توقيف شبان نشروا فيديو تحريض كلب على طفل صغير

حادثة أخرى أسفرت  عن توقيف عدد من الأشخاص بولاية وهران بسبب فيديو قاموا  بنشره و  تداوله  على نطاق واسع  عبر شبكات التواصل الاجتماعي وأثار جدلا وسخطا واسعين بين الجزائريين بسبب قيامهم  بتحريض «كلب مفترس» لنهش جسد طفل صغير لا يتجاوز الخامسة من العمر من دون رحمة ولا شفقة ، وسط صراخ هذا الطفل  الذي ظهر خائفا ومرعوبا ، ومن تم توثيق الواقعة في فيديو لجمع أكبر عدد من المعجبين  ، وقد أظهر  شريط الفيديو الذي عرض على موقع اليوتوب ودام دقيقتين تحت عنوان: «فيديو صادم.. يروّعون طفلا صغيرا بكلب شرس وهم يضحكون»، وهي الحادثة التي سرعان ما جعلت مصالح الأمن تتحرك وتقوم بتوقيف أصحاب الفيديو وتحويلهم مباشرة على الجهات القضائية بولاية وهران غرب العاصمة .

توقيف " كلوندستان"نشر صورته  بدون ملابس في الشارع  

 

هذا وقد تم خلال أيام القليلة الماضية توقيف " كلوندستان" بالعاصمة بسبب انتشار صورة له وهو في وضعية غير أخلاقية  بعد قيامه بنزع ثيابه بالكامل وسط المواطنين في الشارع ولأجل ذلك تم تحويله مباشرة على محكمة حسين داي أين تم وضعه رهن الحبس المؤقت لحين محاكمته ، وعن تفاصيل هاته الحادثة فإن سبب قيام المتهم بهذا التصرف الغير مسئول هو شجار جمعه مع أحد الزبائن وتدخل أحد عناصر الأمن وقام باتخاذ الإجراءات القانونية في حقه من سحب رخصة السياقة ، وهو ما أثار غضب الكلوندستان وقام بالصعود فوق السيارة و نزع ثيابه بالكامل على مرأى كافة المارين في الشارع ، ليقوم المتفرجين بتوثيق الواقعة ضمن فيديو ونشره على نطاق واسع وتتخذ بذلك مصالح الأمن إجراءاتها في حق المتهم الذي تبين في خضم التحريات المنجزة عن سيرته بأنه مسبوق قضائيا في هذا النوع من التصرفات الغير أخلاقية .

الظاهرة لا تنحصر في الجزائر

والجدير بالذكر أن هذا النوع من الحوادث ليس حكرا فقط على الجزائر بل على مختلف الدول بعد إنتشار هاته الظاهرة بطريقة مخيفة ومثال ذلك ما حدث في دولة المغرب الشقيقة قبل حوالي شهرين حين قام مجموعة شبان بنشر فيديو لهم بصدد اغتصاب فتاة داخل الحافلة وهو الفيديو الذي عرف انتشارا واسعا جدا و أدى لتوقيف الشبان وتحويلهم على محكمة الاختصاص .

وكحادثة مماثلة أقدمت أحد محاكم  دولة الإمارات العربية المتحدة بتوقيف سيدة قامت بتعريض حياة خادمتها للخطر بسبب قيامها بنشر فيديو يظهر هاته الأخيرة و هي تسقط من الشرفة دون أن تنقضها بسبب هوسها بجمع الإعجاب والمتابعين .