لا ترحيل لسكان الشاليهات قبل الانتخابات
19 شباط 2019 533

بومرداس

لا ترحيل لسكان الشاليهات قبل الانتخابات

إسلام رخيلة

يتسائل سكان الشاليهات عبر مختلف بلديات بومرداس في الآونة الأخيرة عن سبب ركود عمليات ترحيلهم إلى سكنات جديدة، بعدما كان جزء كبير منها مخصص في الثلاثي الأول من سنة 2019 مثلما اكدته مختلف الجهات المعنية والمحلية ومن بين أسباب توقف عمليات الترحيل في بومرداس كشفت مصادر محلية للجريدة الوسط انه تم تأجيل موعد ترحيل سكان الشاليهات عبر عدة مواقع والتي كانت مقررة في الثلاث أشهر الأولى من سنة 2019، حيث أكدت مصادرنا أنها جاءت بسبب الانتخابات الرئاسية القادمة في أفريل 2019، مضيفة انه لا ترحيل قبل الانتخابات.

في ذات السياق أبدت العديد من العائلات التي تقطن الشاليهات ببومرداس على غرار الكرمة والصغيرات وتيجلابين امتعاضهم من الركود الكبير التي تشهده عمليات الترحيل، بعد رحيل الوالي السابق عبد الرحمن مدني فواتيح، حيث دعت هذه العائلات الجهات المعنية وعلى رأسها الوالي محمد سلماني التعجيل في برمجة عمليات ترحيلهم، بعد أن تأزمت ظروف معيشتهم في سكنات الأمنيوت (الشاليهات) والتي باتت الحياة فيها لا تطاق نظرا لتسببها في الكثير من الأمراض المزمنة والخطيرة

 للإشارة فقد كان مدير السكن لولاية بومرداس نبيل يحياوي قبل شهرين قد صرح في حصة للنقاش على أمواج إذاعة بومرداس المحلية، أن عمليات ترحيل كبيرة ستشهدها بلديات بومرداس مطلع جانفي 2019، حيث كشف أن انطلاق عمليات ترحيل 1000 عائلة من سكان شاليهات بلدية بودواو شهر جانفي المقبل، بالإضافة إلى ترحيل 500 عائلة من سكان شاليهات دلس لسكنات جديدة شهر جانفي أيضا، كما سيتم ترحيل 300 عائلة من سكان شاليهات تيجلابين إلى سكنات جديدة خلال الثلاثي الثاني لسنة 2019، إلا أن كل ما تم كشفه بقي مجرد حبر على ورق.

اقرأ أيضا..