الاتحاد العام للطلبة الجزائريين يشل كلية اللغات
17 شباط 2019 219

اضراب بجامعة غرداية

الاتحاد العام للطلبة الجزائريين يشل كلية اللغات

قام الاتحاد العام للطلبة الجزائريين بجامعة غرداية بتبني الاضراب العام ليومي الاربعاء و الخميس 13 و 14 فيفري 2019 بكلية اللغات و الآداب على الكلية و كافة هياكلها شارك فيه العشرات من طلبة الكلية بسبب انسداد الوضع القائم و وجود العديد من العوائق و العراقيل التي تقف حجرة عثرة أمام الطالب على المستوى البيداغوجي و التي ككل مرة أصبحت روتينية، و لعل القطرة التي أفاضت الكأس ما جرى في شعبة اللغة الانجليزية و قسم الآداب من تصرفات لا تليق بحجم المسؤولية الملقاة على عاتق الاوصياء وسط تماطل و تسويف مبالغ فيه.

و في نسخة للبيان الذي نشره الاتحاد العام للطلبة الجزائريين بجامعة غرداية أشار الى جملة من المشاكل أهمها عدم احترام السلم المعتمد في التنقيط لدى المجالس العلمية ، فكيف لطالب يجتهد و يثابر يجد نفسه في آخر النتائج دون أي شفافية أو نزاهة في بعض المقاييس، كما يتحمل الطالب وزر صراعات على مستوى الكلية دون أن يتحرك المسؤولين لتهدئة الاوضاع أو وضح حلول جذرية ، و رغم محاضر الاجتماع التي انعقدت بين الاتحاد و عميد الكلية سابقا و التي تكللت بتوصيات من شأنها إعادة الهدوء و التغيير نحو الأحسن، إلا أن الامور بقيت ذرا للرماد، هذا و طالب الاتحاد الوزارة الوصية التي لم تبخل بإرسال التعليمات و التوجيهات بالتدخل العاجل لإنهاء مهام عميد الكلية الذي يشغل منصبين متوازيين و عدم تفرغه لمعالجة القضايا الجامعية باعتباره عميدا للكلية و باعتباره مديرا لمخبر بحث علمي و هو ما يتنافى مع تعليمة الوزارة حسبهم المانعة لازدواجية المناصب.
 و بعد استنفاد جميع السبل و الطرق الودية لإيجاد حلول ترضي جميع الاطراف و تعطي هيبة لجامعة الجزائرية قرر الاتحاد العام للطلبة الجزائريين في حالة عدم وجود أي استجابة أو وجود نية صادقة لحل القضايا التي هلكت الكلية بتصعيد الخطوات القانونية وفق ما تمليه قوانين الجمهورية و إن اقتضى الأمر الدخول في اعتصام و اضراب عن الطعام.
ب.ع

اقرأ أيضا..