مقاولون ، تجار و اطارات في قوائم المستفيدين من 1906 مسكن
27 تشرين1 2018 493

تمنراست

مقاولون ، تجار و اطارات في قوائم المستفيدين من 1906 مسكن

أحمد بالحاج
  • المقصيون طالبوا بمعاقبة المتسببين في تأجيج الاحتقان المحلي

ورد في قوائم المستفيدين من حصة 1906 مسكن اجتماعي ايجاري عمومي المفرج عنها بدائرة تمنراست نهاية الأسبوع المنصرم ، أسماء مقاولون ، تجار و اطارات ، وهو ولد حالة من الاحتقان المحلي غير المسبوق في صفوف المقصيين من الفئة الهشة من المجتمع المحلي .

طالب عدد من المقصيين من حصة1906 وحدة سكنية اجتماعية ايجارية عمومية بدائرة تمنراست في تصريح لهم مع يومية "الوسط"، المسؤول الأول على الهيئة التنفيذية دومي الجيلالي ، بضرورة التدخل العاجل لفتح تحقيق أمني وإداري معمق في التجاوزات والخروقات التي صاحبت عملية ضبط القوائم الأسمية للمستفيدين من هذه النمط من السكن وذلك على خلفية إدراج أسماء مقاولين ، تجار و إطارات بالولاية ضمن قوائم المستفيدين ، وهو الأمر الذي يتنافى مع المادة 41 من المرسوم التنفيذي 08/ المؤرخ في 11 ماي 2008 والتي تحدد عمر المستفيد بـ 21 سنة و الإ يتجاوز راتبه الشهري 24 ألف دينار جزائري وبحسب تصريحات متطابقة للمقصيين بأن القائمة الأسمية للمستفيدين ضمت أسماء لا تستوفي فيها شروط الاستفادة ، بينما تم إقصاء الحالات الاجتماعية المزرية و المطلقات .

إلى جانب ذلك فقد كشفت معلومات مؤكدة فإن بعض المستفيدون قدموا تصريحات كاذبة بتقديم شهادة عدم العمل ، وهو ما بات يستدعي –حسبهم – ضرورة تدخل والي الولاية لتكليف لجنة تحقيق في قوائم المستفيدين طبقا لما ينص عليه القانون .

من جهة ثانية فقد أكد عدد من المواطنين المهتمين بالشأن المحلي بولاية تمنراست ، أن ملف السكن بعاصمة الولاية تحول بسبب التراكمات لقنبلة موقوتة ، نتيجة عدة تبعات تأتي في مقدمتها التأخر في استكمال المشاريع السكنية ، ناهيك عن تفاوت الأدوات الرقابية بخصوص عمل اللجان المكلفة بتوزيع السكن الاجتماعي الموجه بالدرجة الأولى  للفئة الهشة من المجتمع المحلي .

من جهتها يومية "الوسط" حاولت تكرارا ومرارا الإتصال بكل من والي الولاية و رئيس الدائرة بتمنراست لمعرفة رأيهم في الموضوع الإ أنه تعذر علينا ذلك ، بسبب تواجد أرقام هواتفهما خارج نطاق التغطية .