طباعة
كبش العيد في بجاية لمن استطاع اليه سبيل.
12 آب 2018 833

كبش العيد في بجاية لمن استطاع اليه سبيل.

  مع اقتراب عيد الاضحى المبارك، الذي لم يتبقى الا ايام معدودات، يشتكي سكان ولاية بجاية، من الارتفاع الفاحش الذي تعرفه اسعار الماشية، وفي جولة قادتنا صبيحة اليوم في السوق الاسبوعي لدائرة اميزور ،فاسعار الخرفان تتراوح بين 28,الف دينار الى غاية 65دج.وهي الاسعار التي لايقدر عليها العامل البسيط الذي يتقاضى اجرة شهرية تقدر ب 30الف دج.وهي اجرة اغلب الجزائرين.

وقد لجأ بعض المواطنين ،الى حل وهو شراء عجل كبير حيث يتقاسموه في ما بينهم بين 4الى6افراد على اكثر تقدير. هذا الحل حتى وان لم يستسيغه البعض ،الا انه الاخير لحفظ ماء الوجه كما يقولون.وقد وصلت بعض اسعار العجول الى غاية 35مليون للعجل الواحد، وتصل 8.5 مليون سنتيم للانثى التي لم تبلغ بعض عامين.

هذه المعانات التي تتبع الزوالي في كل مناسبة ،واذا اضفنا لها موسم الاعراس الذي انطلق في مختلف مناطق الولاية. وكذا مستلزمات العيد من البسة وحلويات ،واخرها الدخول المدرسي الذي كذالك هو على الأبواب فأين المفر يا ايها الزوالي.
يوسفي زهير بجاية.