وقفة ورقلة السلمية ...رسالة في الصميم
29 تموز 2018 488

وقفة ورقلة السلمية ...رسالة في الصميم

أحمد بالحاج

مما لا يختلف عليه إثنان ،فإن الوقفة الاحتجاجية السلمية التي نظمها مواطنو ورقلة نهاية الأسبوع المنصرم بجوار مسرح الهواء الطلق بحي النصر المعروف بالخفجي بعاصمة الواحات تنديدا واستنكارا للحفلات الغنائية التي برمجت لمجموعة من الفنانين رصدت لهم أموال ضخمة ، حيث يتفق الجميع سواء من مسؤولين مركزيين أو محليين وحتى المواطنين ، هذه الوقفة أتت أكلها من كل الجوانب ولعل من أبرز ذلك أنها أكدت بأن سكان ورقلة يد واحدة ، من أجل حماية ولايتهم من استنزاف أموالها نحو وجهات غير مجدية ، ناهيك عن عدة رسائل تكون قد وصلت لصناع القرار بالبلاد من بينها ، أن عاصمة الجنوب قد بلغت من الوعي ،والنضج الفكري ما يمكنها من الوقوف بسلمية بعيدا عن الأطراف التي تسعى للاصطياد في المياه العكرة ضد أي قرار إداري من شأنه أن يحول دون تمكينهم من مواكبة عهد التنمية ،دون نسيان مطالبهم المشروعة والتي اعترفت أكثر من حكومة في عهد رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة بشرعيتها وأحقيتهم بها ، على غرار الحق في العمل بالشركات النفطية  ، دعمهم بمستشفى جامعي ، حصة إطارات الولاية وأحقيتهم في تقلد مناصب عليا بالبلاد كوزراء ، سفراء ومدراء مركزيون .

بقلم : أحمد بالحاج

اقرأ أيضا..