توزيع حصة دائرة ورقلة من السكنات يوم 05 جويلية
05 أيار 2018 3341

والي الولاية يحرص على أشغال التهيئة

توزيع حصة دائرة ورقلة من السكنات يوم 05 جويلية

أحمد بالحاج
  • توزيع مسبق لـ 1000 قطعة أرض لإمتصاص غليان الشارع
  • قوائم المستفيدين في جوان

كشفت مصادر متطابقة ليومية "الوسط " ، أن توزيع حصة أكثر من 800 وحدة سكنية اجتماعية إيجارية عمومية بدائرة ورقلة سيكون يوم 05 جويلية المقبل، وحرصا منه على الإلتزام  بتعليمة الحكومة فقد وجه والي ورقلة عبد القادر جلاوي تعليمات صارمة للمصالح المعنية لإستكمال أشغال التهيئة بالحظائر السكنية مع ضبط قوائم المستفيدين من ذات النمط من السكنات قبل نهاية شهر جوان الداخل .

و أضافت ذات الجهات أن السلطات الولائية بورقلة دخلت في سباق مع الزمن لاستكمال جميع الإجراءات والترتيبات اللازمة بما في ذلك أشغال التهيئة بالحظائر السكنية الموجودة في إطار الإنجاز ، مع الإسراع في استكمال التحقيقات  في ملفات المواطنين المترشحين للاستفادة من حصة 800 وحدة سكنية اجتماعية إيجارية عمومية ، التي ستمس بالدرجة الأولى الملفات المودعة من سنة 2011 فما تحت ، مع الأخذ بعين الإعتبار تطبيق مبدأ حسب الأولويات والإمكانات المتاحة .

من جهة ثانية فقد تعالت أصوات المواطنين بأحياء المخادمة ، بني ثور ، النصر ، غربوز و القصر العتيق ،المطالبة بإشراف والي ولاية ورقلة عبد القادر جلاوي بصفته المسؤول الأول على الهيئة التنفيذية من أجل الاشراف شخصيا على توزيع الحصة المذكورة من السكنات مع إشراك لجان الأحياء  لضمان الشفافية والنزاهة في ضبط القوائم الاسمية للمستفيدين ، ومن ثم تفادي مظاهر المحسوبية والمحاباة التي طفت على آخر حصة تم توزيعها سنة 2013 وهو الوضع الذي أجج غليان العشرات من العائلات المقصية من الإستفادة والتي بدورها لجأت للتصعيد من لهجة احتجاجها بتنظيم حراك اجتماعي الحق أضرار مادية كبيرة بعدد هام من المؤسسات العمومية .

إلى جانب ذلك فقد اقترح عدد من المتابعون لملف السكن بمختلف صييغه على السلطات الولائية وعلى رأسها والي الولاية ضرورة التدخل الشخصي لدى مصالح المجلس الشعبي البلدي للإسراع في الإفراج على القوائم الاسمية للمستفيدين من  1000 قطعة أرض صالحة للبناء الحضري غير المدعمة قبل نشر قوائم الفائزين بالحصص السكنية السالفة الذكر وذلك بهدف التخفيف من حالة الاحتقان والغليان غير المسبوقين التي تخيم على الشارع المحلي بسبب التأخر الكبير في توزيع مختلف الأنماط السكنية بعاصمة الواحات.

أحمد بالحاج

اقرأ أيضا..