محاولات يائسة لمؤسسة GTP للالتفاف على مطالب العمال
28 أيار 2019 559

رغم الموافقة على الزيادة بـ 20 بالمائة وتثبيت العمال في مناصبهم  

محاولات يائسة لمؤسسة GTP للالتفاف على مطالب العمال

أحمد بالحاج 

العمل بأجور سوناطراك، الترقية وتحسين الظروف الاجتماعية أبرز المطالب

وصف عمال المؤسسة الوطنية للأشغال البترولية الكبرى المعروفة بـ GTP  المحتجين المطالب التي قررت المديرية العامة الاستجابة الفورية لها بالمحاولات اليائسة من الإدارة للإلتفاف على ما وصفوه بمطالبهم المشروعة التي تجاوزها الزمن .

 حذر العشرات من عمال المؤسسة الوطنية للأشغال البترولية الكبرى"GTP" في تصريح لهم مع يومية "الوسط "، من ما وصفوه بتجاهل مطالبهم المشروعة سواء تعلق الأمر بالمهنية أو الاجتماعية والتي  تأتي في مقدمتها تطبيق جدول الأجور بالشركة الأم سوناطراك ، مع الزيادة المتفق عليها للمجمع البترولي20 بالمائة ، ناهيك عن التمسك الكبير بمطلب نظام العطل "4/4"المعمول به في جل شركات القطاع ، إضافة لترسيم العمال الذين لديهم خبرة تفوق 04 سنوات ، وكذا إعادة إدماج وإعفاء العمال الذين لديهم عقوبات و إنذارات بقرارات تعسفية ، مع زيادة مدة العقود من سنة فما فوق ، حق الترقية ، وتحسين خدمات الضمان الاجتماعي للعمال كالتقاعد والتغطية الطبية ككامل شركات المجمع البترولية.

من جهة ثانية فقد شدد عمال ذات الشركة على ضرورة التجسيد الفعلي لجملة المطالب الأساسية كمنحة التقاعد والتعويضات المنصوص عليها في قرارات المجمع البترولي بتطبيق منحة 60 شهرا ، مع الحق للعامل في الاستفادة من منح"pri-prc"بنسب جيدة ومحترمة وإضافة منحة الخطر .

 إلى جانب ذلك فقد أبدى العمال بالشركة المذكورة رفضهم التام لما جاء في محتوى البيان المشترك بين الرئيس المدير العام لـ gtp و الشريك الاجتماعي، أين تم التأكيد على الاستجابة لعدد هام من المطالب لعل من أبرزها تطبيق الزيادة بنسبة 20 بالمائة بعد طلب من ممثلي العمال، حيث  تم الموافقة على تعويض زيادة 20 بالمائة بزيادة 7000 دج في الأجر القاعدي لكل العمال ابتداء من الفاتح جانفي خلال السنة الجارية ، مع إسقاط المتابعة القضائية والإدارية أو تعريض أي عامل لأي عقوبة نتيجة النزاع الحالي مع سحب الدعوة القضائية المرفوعة من طرف الإدارة ضد مجموعة من العمال مباشرة في حالة ما وافق العمال استأنف العمل بداية من يوم أمس ، وبخصوص نظام العطل 4/4 ، فقد تمت الموافقة المبدئية على تنصيب لجنة على أن تصدر نتائجها قبل نهاية شهر سبتمبر 2019.