تدعيم الأقطاب العمرانية الجديدة ب 10 مراكز أمنية
26 أيار 2019 327

دوائر قديل ووادي تليلات و مسرغين بوهران 

تدعيم الأقطاب العمرانية الجديدة ب 10 مراكز أمنية

 أحمد بن عطية

تسعى مصالح ولاية وهران بالتنسيق المشترك مع الأمن الولائي على تدعيم الأقطاب العمرانية الجديدة، بمراكز جديدة للأمن الحضري سيما عقب عمليات الترحيل الكبرى التي شهدتها هذه الأقطاب خلال السنتين الماضيتين على غرار القطب العمراني أحمد زبانة بمسرغين و القطب العمراني اللواء جمعي علي ببلقايد ببئر الجير و قطب قديل ووادي تليلات، و إستنادا لتصريحات مدير التجهيز بولاية وهران مصطفى بانوح ل "الوسط" فإن هذه المجمعات السكنية سيتم تزويدها بمقرات أمنية جديدة في ظل إرتفاع الكثافة السكانية و منعا لإنتشار بؤر الإجرام  وتوفير الحماية للممتلكات الخاصة و العمومية.

تواصل المديرية الولائية للأمن الوطني بوهران تنفيذ خططها وأهدافها الطموحة، بغية تعزيز العرض الأمني، جودةً وأداءً و ملائمته مع التحديات الأمنية وتطلعات المواطنين، وذلك إنطلاقا من إنجاز مركز شرطة جديد ونقاط أمنية في الضواحي والأقطاب السكنية الجديدة.

وكشف عن برمجة إنجاز  10 مرافق من الوحدات و المراكز الأمنية الجوارية عبر الأقطاب السكنية الجديدة، على غرار وادي تليلات و قديل و بلقايد و زبانة، وذلك في إطار البرنامج الإستثنائي.

وحسب نفس المصدر يجري العمل حاليا على إستكمال إنجاز  المدرسة الجوارية للشرطة بقديل، وهي من أكبر مشاريع القطاع على المستوى الجهوي، بلغت نسبة تقدم الأشغال بها 25 بالمائة، وسط توقعات بتسليمه خلال السداسي الأول من سنة 2020.

وقد شهدت وهران خلال السنوات الأخيرة إستلام  أكثر من 20 مقر جواري لمصلحة الشرطة بالإضافة إلى مقرات مختصة.