مقري: الخوف من انتكاسة ترجعنا لما قبل بوتفليقة
03 نيسان 2019 202

مقري: الخوف من انتكاسة ترجعنا لما قبل بوتفليقة

قال رئيس حركة مجتمع السلم عبد الرزاق مقري، أن الحراك لا يقبل بذهاب بوتفليقة فقط ولا يريد العودة لما قبل بوتفليقة كون الأخير منتج لنظام سياسي يتحكم في الساحة بالتزوير منذ التسعينيات، قائلا أنه يتوجب تكريس الإرادة الشعبية عبر الانتخابات النزيهة، موضحا أن المادة 102 لا تكفي وأن المادتين 7 و8 التي وردت في خطاب قيادة الأركان لابد لها من آليات عملية: اللجنة الوطنية المستقلة لتنظيم الانتخابات، تعديل قانون الانتخابات، رفع الحظر عن تأسيس الأحزاب والجمعيات، تعديلات أساسية في سلك القضاء، تحرير الإعلام والمجتمع المدني.

واستبعد مقري في تصريحات إعلامية، الوقوع في السيناريو المصري لما بعد رحيل مبارك، محذرا من العودة للسيناريو الجزائري لما قبل بوتفليقة، حيث كانت تلعب المؤسسة العسكرية الدور الرئيسي في تعيين الرؤساء والتزوير الانتخابي، فالكثير من الدول لا تحكم المؤسسة العسكرية بشكل مباشر بل من الخلف، متداركا بأن قيادة الأركان تؤكد ذلك وهو ما يجب أن يتطور لواقع عملي وتكون السلطة بالإرادة العشبية.