إنجاز محولات جديدة بالطريق السيار يتطلب دراسات معمقة
18 كانون2 2019 183

عبد الغني زعلان

إنجاز محولات جديدة بالطريق السيار يتطلب دراسات معمقة

ف.نسرين 

أكد وزير الأشغال العمومية والنقل عبد الغني زعلان أن انجاز مراكز الدفع المتواجدة على مستوى الطريق السيار شرق - غرب تتم حاليا وفقا لعدد المحولات حيز الاستغلال والتي تربط عدة ولايات ومناطق عبر هذا الطريق، مؤكدا أن إضافة محولات جديدة تستدعي دراسات تقنية و مالية معمقة.

وأوضح الوزير في ردّه على النائب زدام حسينة  خلال جلسة مسائلة وزراء الحكومة أن تصميم هذه المحولات وتحديد مواقع انجازها كانت محل دراسة من طرف الولايات المعنية لتصنيفها "نهائيا" بحيث تقرر انجاز 48 محولا على مستوى الطريق السيار شرق- غرب.

كما شدد الوزير على الجهات الوصية احترام مسافة دنيا بين المحولات تتراوح بين20 و30 كم لتحديد مواقع إقامتها ووعد الوزير بدراسة الطلبات الجديدة لإنجاز محولات في حدود الإمكان لتتناسب مع عدد ومواقع محطات الدفع قيد الانجاز حاليا.

من جهة أخرى وفي رده على سؤال النائب لخضر بن خلاف الذي يتعلق باهتراء مقاطع من الطريق الوطني رقم 1 بولاية تمنراست (الرابط بين تمنراست وقرية آراك)، وإسناد أشغال التهيئة الى إحدى الشركات الخاصة سنة 2014 والتي لم تنطلق في الانجاز, قال الوزير أن القطاع الوصي قام بالمعاينة اللازمة واستبدل الطاقم المشرف على مديرية الاشغال العمومية بالولاية وكشف الوزير عن تخصيص 550 مليار سنتيم للتكفل ب 217 كم بمختلف اجزاء الطريق رقم 1 , إلى جانب المقاطع الرابطة بين طريق عين قزام وتين زواتين وتمنراست وبين عين قزام وتمنراست.

وحسب الوزير يظل الطريق الوطني رقم 1 ورشة مهمة، أين تم منح اشارة الانطلاق لـ 3 مؤسسات عمومية شرعت في انجاز أكثر من 200 كم على هذا المحور بعد تحديد أكثر المقاطع تضررا، إلى جانب الطريق الوطني رقم 3 بطول 60 كم، والذي سجلت به عدة مقاطع بطول إجمالي يقدر بـ 14 كم. يضاف إلى ذلك الطريق الوطني رقم 53، حيث تم الترخيص بالانطلاق في أشغال إعادة تهيئته وتم تسخير مؤسستين عموميتين للإنجاز، ويتم على مستوى ولاية اليزي انجاز الشطر الثاني منه بنسبة بلغت 8 في المائة إلى جانب الطريق الولائي رقم 2 الذي بلغت نسبة تقدم الأشغال به 79 %.

اقرأ أيضا..