وزارة التضامن تعترف بالعجز في توفير النقل المدرسي
03 أيلول 2018 116

دعت وزارة الداخلية لاستكمال النقائص

وزارة التضامن تعترف بالعجز في توفير النقل المدرسي

كشفت وزيرة التضامن غنية دالية، عن الغلاف المالي الذي خصصته مصالحها للدخول المدرسي محددة إياه بـ10 مليار دينار، في حين اعترفت بتسجيل عجز في تغطية شاملة للمناطق النائية بحافلات النقل المدرسي، داعية وزارة الداخلية لاستكمال النقص المسجل.

أكدت وزير التضامن غنية دالية، أمس، على هامس افتتاح الدورة الثانية للبرلمان، على التكفل بالأطفال المتمدرسين عبر 232 مدرسة تابعة للقطاع بتوفير كل الامكانيات المادية، كونه تحضير خاص نظرا لطبيعة الفئات المختلفة التي يشملها، فالأطفال ذوي الإعاقة السمعية يحتاجون لتكفل مخصص مختلف عن إعاقات أخرى ودواليك من عتاد وآليات تسهل متابعة التعليم المتخصص لهم.

وأوضحت أن مديريات النشاط الاجتماعي خلال السنة الجارية ستقوم بتوزيع 220 ألف محفظة، بقيمة 663 مليون دينار جزائري، موضحة أنها تتضمن كل الأدوات المدرسية لدعم الأسر عديمة أو ضعيفة الدخل عبر مختلف الولايات.

كما أنهم سيركزون على تكثيف إدماج المراهقين ذوي الاحتياجات الخاصة عبر المراكز بالتنسيق مع وزارة التكوين المهني لإدماجهم، قائلة أن أحد الأسس التي تنتجها الوزارة في التعليم والتكوين المتخصص هي إعادة إدماجهم وتسهيل تكفل الأولياء. وكذلك مواصلة تكوين المؤطرين لهؤلاء التلاميذ للمرافقة الجيدة والتكفل الأحسن.

أما بخصوص المدافئ والحافلات الخاصة بالنقل المدرسي، فأوضحت دالية أن مديريات النشاط الاجتماعي تساعد في ذلك عبر المناطق النائية للحصول على المدافئ، أما الحافلات فاعترفت أن الظروف المالية لا تسمح بتغطية كل الحاجيات على المستوى الوطني، متداركة بدعوة وزارة الداخلية لاستكمال النقائص في هذا المجال عبر برنامج النقل المدرسي.

اقرأ أيضا..