طباعة
"الوصاية مجبرة على رفع مستوى النظافة في الجامعات"
31 آب 2018 141

بسبب تفشي وباء الكوليرا في ستة ولايات، الطلابي الحر يؤكد:

"الوصاية مجبرة على رفع مستوى النظافة في الجامعات"

علي عزازقة
  •        على الوزارة عدم الهروب إلى الأمام في تعاملها مع الطلاب

أكد الاتحاد العام الطلابي الحر أن انتشار وباء الكوليرا عبر 6 ولايات يوجب على وزارة التعليم العالي والبحث العلمي رفع مستوى معايير النظافة والصحة الجامعية، سيما وأن مطالب الطلاب في هذا الجانب ليست وليدة اليوم، في حين أوضح ذات المصدر أن الوصاية ملزمة على الاستجابة لمطالب الطلاب، فيما دعاها إلى عدم الاعتماد على سياسة الهروب إلى الأمام سيما وأن مطالبهم مشروعة.

وفي هذا الصدد شدد الاتحاد العام الطلابي الحر عبر بيان تحوز "الوسط" على نسخة منه، على ضرورة التعامل الفعلي مع رغبات الطلبة المتعلقة باختيار الأحياء الجامعية وعدم تكرار سيناريو الموسم الماضي، في ظل انحصار دور الموقع شكليا فقط أكثر منه شيء أخر، ودعا ذات المصدر الوصاية إلى وضع حلول جذرية لمشكل الاكتظاظ الذي دائما ما كان عائقا للطلبة، حيث شهدت السنوات الماضية -يضيف البيان- العديد من الأحياء الجامعية هذه الظاهرة مع مطالب بتحسين الخدمات المتعلقة بالتجهيزات والإطعام، وفي ذات السياق راح الاتحاد الطلابي الحر إلى أكثر من ذلك لما أكد بأن الخدمات المقدمة للطالب متدنية كثيرا مقارنة  بحجم الإنفاق الكبير –حسب ذات المصدر- المعروض في التصريحات الرسمية لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي.

وفي سياق أخر ثمن ذات المصدر رقمنة التسجيلات الجامعية الأولية فيما تحفظ بشكل كبير على طريقة معالجة الرغبات، مؤكدا بأنه لا جدوى  التقليص في عدد الاختبارات المتاحة للطالب في استمارة الرغبات، خصوصا وأن الطالب سيلجأ للمرحلة الثانية في حل حصوله على الخيار الرابع، وفي ذات الجانب شدد الطلابي الحر من عدم وجود  تكافؤ الفرص للطلبة باختلاف الإقليم الجغرافي، فيما أكد في الأخير بأن طريقة تسيير التحويلات الجامعية غير واضحة، حيث قال البيان:" هذا ما سجلناه العام الماضي، ما جعل العديد من الطلبة يفقدون حقهم في التحويل حتى معدلهم الذي يعلهم يلوجون في التخصص المراد التحويل له"، مطالبا من الوصاية في هذه النقطة بضرورة إلغاء المبرر ما دام معدل الطالب يسمح له.