التحفيز يشجع استقطاب الاستثمار الفلاحي
03 حزيران 2018 345

الخبير الفلاحي عيسى منصور

التحفيز يشجع استقطاب الاستثمار الفلاحي

إيمان لواس

أبرز  الخبير الفلاحي عيسى منصور أن  النهوض بالقطاع الفلاحي يتطلب تدخل مستعجل مع بلورة برامج ناجعة و رصد أموال كافية و الاعتماد على الطاقات المنتجة و التي من شأنها أن تحدث الفارق و تحقق الطفرة المرجوة، مقترحا أن تكون البداية بتوزيع بعض من الأراضي المسترجعة على المهندسين الفلاحيين من خريجي الجامعات و المدارس العليا.

أكد  عيسى منصور في منشور له عبر موقعه الرسمي عبر الفايسبوك ان تشجيع الشباب على  امتهان الفلاحة لا يمكن أن يكون إلا عبر آليات تحفيزية و مرافقة من طرف السلطات العمومية ،داعيا الى ضرورة استغلال المهندسون الفلاحيون المتخرجون من الجامعات و المدارس العليا باعتبارهم خزان حقيقي من شأنه أن يلعب دور حقيقي في  تطوير الفلاحة ،قائلا :" هذه الشريحة لم تعطى لها الفرصة لتقتحم مجال الإنتاج الفلاحي و لم تعطى لهم اي اولوية للحصول على الأراضي الفلاحية لا في إطار الاستصلاح سابقا و لا في اطار الامتياز حاليا".

وابرز ذات المتحدث أن هناك العديد من العراقيل التي تواجه الراغبين في الاستثمار الفلاحي ،على غرار الأراضي الفلاحية التي يعد الحصول عليها شبه مستحيل ،مشيرا أن اغلب المستثمرين الفلاحيين يلجؤون إلى لكراء الأراضي الفلاحية في جميع أنحاء الوطن من اجل ممارسة المهنة التي اختاروها و درسوا لأجلها .

وأكد الخبير الفلاحي أنه لابد تسهيل الاستثمار الفلاحي للنهوض بالقطاع، قائلا :" لماذا إذا لا تكون البداية بالأراضي الفلاحية المسترجعة حاليا و التي منحت لأشخاص لم يستغلوها ؟ اين المانع ان نصدر إعلان نطلب من خلاله من المهندسين البطالين الراغبين في الاستثمار الفلاحي أن يتقدوا بطلبات لدى السلطات المعنية لأجل الحصول على قطعة ارض؟ ليس من المهم أن تمنح لهم الأراضي بصفة فردية ، يمكن أن يتجمع عدد منهم في تعاونيات (مهندسين من مختلف الاختصاصات) وتمكينهم من الحصول على التمويل و مع إزالة كل العقبات البيروقراطية لذلك مع المتابعة و المراقبة التي تبقى السبيل الوحيد لتقييم أداء هؤلاء، أن النتائج ستكون حتما مرضية و على المدى المتوسط ممكن أن تأتي أكلها من خلال زيادة الإنتاج و تطوير القطاع .

و أضاف المتحدث :"لا  يجب ان نستثني أيضا المستثمرين الذين اشتروا أراضي فلاحية بأموالهم الخاصة و أقاموا فيها مشاريع ناجحة دون الحصول على تمويل و بنكي و دون الاستفادة من الدعم الفلاحي، من المفروض أن تكون لهؤلاء أيضا الأولوية في الاستفادة من الأراضي الفلاحية".