الكلا: نرفض سياسة الاقتطاع الكلي لرواتب المضربين
25 آذار 2018 218

أكدوا تمسكهم بمطالب تكتل قطاع التربية

الكلا: نرفض سياسة الاقتطاع الكلي لرواتب المضربين

سارة بومعزة

أكد المكلف بالإعلام على مستوى مجلس ثانويات الجزائر زوبير روينة، أمس، في تصريح لـ"الوسط"، على خلفية اجتماعهم بوزيرة التربية الوطنية أن اللقاء جاء بناء على طلبهم كتكتل للتربية الأسبوع الفارط، وليس بدعوة من الوزيرة كما تم ترويجه من أجل مناقشة مطالبهم العاقلة، والتي سبق وأن توعدوا بالتصعيد في حالة عدم تلبيتها بعد إضرابهم خلال الفصل الثاني، مضيفا أن دعوتهم جاءت كمحاولة منهم لتدارك الوضع بدل اغراق القطاع في مزيد من التعفين، في حين أن لقاءهم جاء في نفس يوم اللقاء الذي جمعها بنقابات أخرى إلا أن فحوى وطبيعة اللقاءين لم تكن نفسها.

وجاء برنامج اللقاء لمناقشة مسائل متنوعة من بينها مسائل لم تكن ضمن جدول عملهم، والذي تعلق أساسا بمناقشة المطالب السابقة للتكتل والتي تشمل الدعوة لإعتماد نظام تعويضي محفز، وإعادة النظر في الشبكة الاستدلالية لأجور الموظفين تماشيا ومؤشر غلاء المعيشة، تعديل القانون الأساسي لقطاع التربية 12-240 ومعالجة اختلالاته، التطبيق الفوري لأحكام المرسوم الرئاسي 14-266 المعدل المتعلق بتثمين شهادتي الدراسات الجامعية التطبيقية DEUA والليسانس، تخصيص مناصب كافية لكل الرتب والأسلاك بما يحقق مبدأ العدالة. كما طالبوا بمراجعة القرار الوزاري المتعلق بالامتحانات المهنية، وإعادة النظر في النقطة الإقصائية في غير مادة الاختصاص، تحسين الوضعية الاجتماعية للأسلاك المشتركة والعمال المهنيين بالإلغاء النهائي للمادة 87 مكرر واستحداث منحة محفزة معتبرة تحفظ كرامتهم، توحيد نسب منح الامتياز في المناطق المعنية ، ووجوب تحيين منحة المنطقة على أساس الأجر الرئيسي الجديد، والرفع من قيمة الساعات الإضافية تثمينا للجهود وتعميما للفائدة.

وأكد روينة لـ"الوسط"، أنهم يرفضون سياسة الاقتطاع التي مورست بحق أجور الأساتذة المضربين، في حين أنه كان يجدر بالوصاية القيام بالاقتطاع الجزئي من الرواتب.

اقرأ أيضا..