أولى خطوات العلاج العزل للمرضى والتطعيم لذويهم
12 آذار 2018 327

أغلب الحالات سجلت وسط البدو الرحل، مرابط:

أولى خطوات العلاج العزل للمرضى والتطعيم لذويهم

سارة بومعزة

كشف رئيس النقابة الوطنية لممارسي الصحة العمومية إلياس مرابط، أن أهم المعلومات المستقاة من المنطقة توضح أن داء الحصبة "البوحمرون"، تكشف أنها تفشت وسط البدو الرحل، نظرا لما يطبع طريقة عيشهم من التنقل، لتبلغ بعضها تعقيدات بلغت درجة الوفيات، مضيفا أن ما ساعد على انتشاره هو احتكاكهم بالأصحاء بعد عودتهم لمناطقهم، في حين أن الأمر يقتضي العزل ما لا يقل عن أسبوع.

أوضح مرابط، في تصريح لـ"الوسط"، بأن إعلان وزارة الصحة بخصوص تحديد ولايتي وادي سوف وورقلة كبؤر لداء الحصبة، تقتضي دخول مرحلة العزل، حيث تقدم على مستواها إجراءات صحية وطبية للحد من انتشار العدوى، وللتحقق من الإصابة وهو المعمول به بكل الدول، في حين لم يعلق على سؤال "الوسط"، حول ما إن كانت خطوة الوصاية جاءت متأخرة خاصة بعد تسجيل حالات وفيات بالمنطقة، موضحا أن وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات أوفدت لجنة تحقيق وبناء على خلاصة التقرير جاءت خطوتها الحالية.
أما بخصوص السبب وبناء على المعلومات القادمة من مكاتب النقابة محليا عبر الوادي وورقلة، فأوضح مرابط أنه وإن كان لا يمكن تحديد الأسباب بدقة، إلا أن النقابيين والأطباء بالميدان، أوضحوا أن أغلب الحالات كانت وسط البدو الرحل، والذين يطبع حياتهم التنقل كونه لا أماكن قارة لهم ويصعب الأمر من التكفل بالحالات صحيا لأنهم في تنقل مستمر.
أما العلاج: فقال أنه ينطلق من العزل كون الإصابة يتسبب بها نوع من الفيروسات ولا تعالج بالمضادات الحيوية، بل بالتطعيم وهو الحل مؤكدا توفر هذا الأخير، ليتم عزل المرضى والتكفل صحيا بهم، والذين تتراوح حالتهم بين الأعراض البسيطة من سعال وإسهال إلا أن حالات أخرى تأتي معقدة على مستوى الجهاز التنفسي وهو ما يقتضي النقل للمستشفى، أو على مستوى الجهاز العصبي، وأبرز التعقيدات تسجل وسط الأطفال بخاصة بالعنين قد تؤدي لحد الإصابة بالعمى، إلا أنها تبقى حالات نادرة، ويمكن للتكفل بالمرضى من أن تمر الحالات بسلامة، من خلال اتباع خطوات العلاج: وتسليمهم الأدوية والفيتامينات ويبقى العزل إجباريا لمدة لا تقل عن الأسبوع أو 10 أيام.

وأضاف أن التطعيم لابد من أن يمتد لعائلة المصاب ومن حوله بعد عزله، حتى وإن كان ملقحا، حيث يستفيد من جرعة مناعة داعمة.

اقرأ أيضا..