نائب وزير الدفاع الوطني قائد أركان الجيش الوطني الشعبي، أحمد قايد صالح
نائب وزير الدفاع الوطني قائد أركان الجيش الوطني الشعبي، أحمد قايد صالح ص: أرشيف
08 أيلول 2017 713

في تعليقه على خرجة الجيش الأخيرة:

الأفافاس: المؤسسة العسكرية جزء من مصير البلاد

علي عزازقة

قال المكلف بالإعلام على مستوى جبهة القوى الاشتراكية، حسان فرلي، بأن الجيش الوطني الشعبي ليس طرفا خارجيا عن مصير البلاد، وأكد أن هذه المؤسسة تعد ركيزة الدولة الجزائرية ومن واجبها الوقوف مع الدولة وليس مع عصبة أو نظام، خاصة وأن الإجماع الوطني غائب ما يهدد الجزائر داخليا وخارجيا على قوله.


وفي تصريح لموقع  “TSA عربي”، أوضح المكلف بالإعلام في الأمانة الوطنية لحزب جبهة القوى الاشتراكية، حسان فرلي بأن موقف الأفافاس ونظرته لدور الجيش يجد مصدره في مؤتمر الصومام الذي كرس مبدأ أولوية السياسي على العسكري الذي يعني كذلك بالنسبة لجبهة القوى الاشتراكية أن الجيش يجب أن يكون في خدمة الوطن والإجماع الذي يربط أفراد هذا الوطن، ولا يجب أن يكون في خدمة عصب أو نظام، مؤكدا في ذات التصريح بأن الجيش الوطني الشعبي الذي يعد ركيزة الدولة، لا يجب أن يكون طرف خارجي عن المصير السياسي للبلاد ولا حكم في الصراعات السياسية، ولكن حسب فرلي يجب أن يكون الضامن لاستمرارية الدولة في احترام الإجماع السياسي الأوسع، لأن غياب الإجماع الوطني سيجعل كل الهيكل المؤسساتي للدولة بما في ذلك الجيش، عرضة لتداعيات الأزمات الداخلية والخارجية.

اقرأ أيضا..