طباعة
اللواء، عبد الغاني الهامل
اللواء، عبد الغاني الهامل صورة: أرشيف
17 تموز 2017 748

نفى تسجيل ضدهم أي تجاوزات:

هامل يرد على أويحيى بشأن الأفارقة

علي عزازقة

نفى اللواء عبد الغني هامل الاثنين، صدور أي تجاوزات عن اللاجئين الأفارقة بالجزائر، مكذبا بذلك كل التأويلات التي راحت العديد من الجهات تروج على أن الأفارقة عاثوا في الأرض فسادا، ما يجعل الهامل يرد بطريقة ضمنية على ما صرح به الأمين العام للتجمع الوطني الديمقراطي، لما أكد أن الأفارقة يعملون على نشر المخدرات والجريمة، ما يلزم السلطات التحرك من أجل ضبطهم.


بعد أيام من تصريحات الرجل الأول في الأرندي بحق الأفارقة، والتي وصفها الكثير من المتابعين للشأن السياسي بغير اللائقة، من رجل مثل مقام أحمد أويحى، أكد أمس اللواء عبد الغني هامل المدير العام للأمن الوطني، أنّه لم تصدر أي تجاوزات عن اللاجئين الأفارقة بالجزائر، وشدّد على أنّ القضية "سياسية" و"ترجع إلى السياسيين"، مضيفا أنّ قرار ترحيلهم هو "سياسي محض، وهذا على هامش إشرافه على تدشين مقر مديرية الأمن العمومي بحي الموز شرقي العاصمة، أكّد "هامل" أنه سيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة في حال حدوث أي تجاوزات من طرف الرعايا الأفارقة المتواجدين بالجزائر.

وجدير بالذكر فقد أوضح عبد المجيد تبون قبل أيام التزام الجزائر بالتكفل باللاجئين من خلال إعداد بطاقات رسمية لهم تمكنهم من الاندماج في الشغل، وذلك فور إعداد وزارة الشؤون الداخلية بالتعاون مع الأمن والدرك الوطني في إعداد إحصائيات لهم، نافيا أن يكون الجزائري عنصريا وهي البلد الذي كان قبلة للمضطهدين، دون إغفال الجانب الأمني نتيجة المخاطر التي تحدق بالبلاد.