رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري
رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري صورة: أرشيف
06 كانون2 2017 355

ورثة الشيخ نحناح يجمعون شملهم

حمس.. نهاية 16 سنة من التنافر والانقسام

تسعديت.م

تستكمل اليوم جبهة التغيير الاجراءات التقنية لمشروع الوحدة التاريخي بينها وبين حركة مجتمع السلم(حمس)، حيث أكد ناصر جمدادوش عضو المكتب التنفيذي لحركة "حمس" ونائبها في المجلس الشعبي الوطني،  في تصريح أدلى به لوكالة الأناضول التركية "لقد تم فعلا توقيع وثيقة الوحدة بيننا لكن تبقى مجرد مشروع إلى غاية تزكيتها من قبل مجلس الشورى لأنه الهيئة الأولى في الحركة التي تنظر في هذه القرارات الهامة".

وأضاف بشأن مضمون المشروع "لا يمكن تقديم تفاصيل حول المشروع لكن في خطوطه العربضة هو وحدة استراتيجية في إطار حركة مجتمع السلم الأم ويشمل أيضا دخول مناضلي الحزبين الانتخابات القادمة تحت قوائمها".

وجبهة التغيير التي يقودها مناصرة تأسست مطلع العام 2012 بعد انشقاق قيادات من حركة مجتمع السلم التاريخية إثر أزمة داخلية شهدها الحزب، وكتب عبدالمجيد مناصرة رئيس جبهةالتغيير تغريدة على موقع تويتر جاء فيها "لقد أنجزتب فضل الله قيادة "حمس" (حركةمجتمعالسلم) و(جبهة) التغييرمشروع وحدة يرضي الله ويفرح المؤمنين ويوحد الوطن ويدعم الديمقراطية ولاينقصه الا اعتماد مجلسي الشورى" 

ولم يقدم مناصرة وهو وزيرسابق، تفاصيل أكثرحول الاتفاق، وهل يعني الاندماج الكلي بين الحزبين،أم وحدة فقط خلال الانتخابات.

وقالت مصادر مطلعةمن قيادة الحزبين"أن أرضية الوحدة وقعت أمس الأربعاء بين قيادتي الحزبين وعقد مجلسا شورىا للحركتين الجمعة بالنسبة لحركةمجتمع السلم والسبت بالنسبة لجبهة التغيير للنظرفي الوثيقة".

 

اقرأ أيضا..