نتطلع إلى انجاز ساتل جديد
04 كانون1 2018 229

المدير العام لوكالة الفضاء الجزائرية عزالدين أوصديق

نتطلع إلى انجاز ساتل جديد

أعلن المدير العام لوكالة الفضاء الجزائرية, عزالدين أوصديق, أمس الثلاثاء بالجزائر العاصمة أن الوكالة تتطلع إلى انجاز ساتل جديد للاتصالات السلكية و اللاسلكية (ألكومسات-2) من طرف كفاءات جزائرية وقال أوصديق,على هامش أيام الأبواب المفتوحة حول البرنامج الوطني  الفضائي, أن "وكالة الفضاء الجزائرية تتطلع الى انجاز (ألكومسات-2) من طرف كفاءات جزائرية".

وأضاف قائلا "إن انجاز ألكومسات-2 فكرة جيدة على الصعيد التقني و لن ننتظر السنة الخامسة عشر (مدة حياة ألكومسات-1) للتفكير في تطوير ساتل جديد خاص بالاتصالات السلكية و اللاسلكية"في نفس السياق, تطرق أوصديق إلى " الإرادة السياسية" للجزائر في تطوير برنامجها الفضائي مشيرا إلى أن البلد "يتوفر على كفاءات قادرة على تحقيق هذا البرنامج".

و يذكر أن المدير العام لوكالة الفضاء الجزائرية كان قد أعلن مطلع السنة عن إطلاق العديد من الأقمار الاصطناعية من الجيل الأخير في إطار البرنامج الفضائي الوطني 2020-2040 الذي سيكون فعليا بعد استكمال البرنامج الفضائي 2006-2020 الذي شهد إطلاق بنجاح خمسة أقمار اصطناعية لمشاهدة الأرض و قمر آخر مخصص للاتصالات السلكية و اللاسلكية (ألكومسات-1) .

وأطلق ألكومسات-1 بتاريخ 11 ديسمبر 2017 من طرف الجزائر مما يعزز خبرتها و تحكمها في تكنولوجيا الفضاء التي تعتبر مكسبا استراتيجيا في خدمة السيادة الوطنية و الازدهار الاجتماعي و الاقتصادي و الثقافي للبلد.