حفتر ليس باستطاعته تهديد حتى دولى ضعيفة
15 أيلول 2018 307

عضو المجلس الانتقالي الليبي، رحيل ضو يؤكد:

حفتر ليس باستطاعته تهديد حتى دولى ضعيفة

علي عزازقة
  • معارضو حفتر ابتهجوا لتهديده للجزائر

أكد عضو المجلس الانتقالي الليبي "أمبارك رحيل ضو" أن تهديد حفتر للجزائر لا يعدو أن يكون سوى محاولة منه من أجل أن يكسب الرأي العام الليبي الممتعض من سياسة الجزائر اتجاه ليبيا، سيما وأنه لا يستطيع أن يهدد دول ضعيفة فما بالك بدولة قوية ومحورية مثل الجزائر.

وقال ذات المصدر خلال اتصال ربطه "بالوسط" بأن تصريح حفتر الذي هدد به الجزائر لم يحظ بأي اهتمام سيما وأن الماريشال لا يستطيع أن يهدد دول ضعيفة، فكيف يمكن أن يهدد دولة محورية وقوية مثل الجزائر، وراح عضو المجلس الانتقالي الليبي إلى أكثر من ذلك لما شدد على أن الرأي العام الليبي كان النقطة التي عمل حفتر للفوز بها، من خلال لعب دور الحامي، والتأكيد أن سياسة الجزائر في ليبيا لا تقدم أي شيء لطرابلس على غرار  قطر والإمارات وباريس وحتى القاهرة، وأوضح أمبارك رحيل ضو أن تهديد خليفة حفتر كان بمثابة سلاح ذو حدين حيث قال:" تهديده كسب به الرأي العام الليبي، وبالتهديد ذاته ابتهج أعداؤه لكونه وضع نفسه في موقف عداء ضد دولة قوية مثل الجزائر"، وتجدر الإشارة إلى أن الماريشال حفتر قد أرسل للجزائر تهديدات تنصب نحو الدخول معها في حرب إذا أراد ذلك، وهذا بعدما أكد أن الجزائريين استغلوا الظروف الأمنية ودخلوا التراب الليبي وهذا ليس تصرفا من أخوة، خرجة سرعان ما تبرأت منها حكومة الوفاق الوطني الليبية، حيث هاتف محمد الطاهر سيالة عبد القادر مساهل، الذي استنكر فيها الأخير تصريحات حفتر "غير المسؤولة"، مؤكدًا "تمسك بلاده بالعلاقات الأخوية والتاريخية مع الجزائر".

وفي ذات السياق فإن الحرب الإعلامية التي أطلقها حفتر ضد الجزائر لم تدم طويلا وعلى لسان أحمد المسماري، أوضح المتحدث باسم قوات خليفة حفتر، قائد القوات الليبية الموالية لمجلس نواب طبرق (شرق)، بأن الجزائر دولة شقيقة ويجب أن تكون العلاقات معها قوية من أجل مكافحة الإرهاب، وهذا في إطار مؤتمر صحفي، تناقلته وسائل إعلام محلية ودولية، بعد أيام من تهديد حفتر، بشن حرب على الجزائر بدعوى "دخول" عناصر من قواتها الأراضي الليبية، وأبرز ذات المصدر بأن الجزائر دولة شقيقة ومصيره مع ليبيا واحد، داعيا إلى ضرورة تعزيزها خلال قادم الأيام من أجل  مكافحة الإرهاب، فيما أكد بأن ليبيا لن تكون مصدر تهديد لجيرانها.