ارتفاع القيمة الإنتاجية لشعبة الدواجن إلى 155,5 مليار دج في 2017
08 أيلول 2018 94

عبد القادر بوعزقي :

ارتفاع القيمة الإنتاجية لشعبة الدواجن إلى 155,5 مليار دج في 2017

أكد وزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري عبد القادر بوعزقي أمس ، أنه لابد من التنسيق مع هذه الفضاءات التي أنشئت على أساس الحوار والتشاور بين مختلف مكونات كل شعبة، من مهنيين ومتعاملين اقتصاديين وهيئات لتكون قوة للاقتراح على المستويين المحلي والوطني والتعبير الحي لإرادة هذه الشرائح للعمل سويا والانخراط جماعيا في معالجة الإشكاليات والتحديات التي تواجه كل شعبة، سواء تلك المتعلقة بالإنتاج أو التحويل أو الضبط أو التسويق والتوزيع، وصولا إلى التصدير من أجل شعبة قوية متطورة وعصرية ويأتي هذا بمناسبة اليوم الوطني لشعبة الدواجن  المنظم من طرف المجلس المهني المشترك لشعبة الدواجن، بفندق الأوراسي بالجزائر العاصمة.

وكشف  الوزير أن شعبة الدواجن تتكون من العديد من المتدخلين، منهم منتجي اللحوم، والبيض والعلف، وكذا مؤسسات التثمين والتحويل والتخزين والتسويق، علاوة على الهيئات العاملة في مجال الضبط واستيراد المواد الأولية والتصدي وعليه فإن الفاعلين جميعا يربطهم مصير مشترك، وهو ما يتأكد اليوم أكثر فأكثر من خلال إنشاء هذا المجلس المهني المشترك الذي سيسمح لها حتما لتوطيد أواصر التعاون والتشاور والعمل المشترك في سبيل إحداث قفزة تنموية نوعية يستفيد منها الجميع   حيث توقف هذا الأخير عند التطورات التي عرفتها شعبة الدواجن، التي تمثل حسبه وزنا اجتماعيا واقتصاديا لا يستهان به، سواء بالنظر إلى الأهمية التي تكتسيها في المنظومة الغذائية الجزائرية أو إلى حجم مناصب الشغل التي تخلقه ، ، مشيرا أن هذا التطور تحقق بفضل البرامج التنموية التي وضعت حيز التنفيذ، في إطار المخطط الوطني للتنمية الفلاحية، والتي خصت بشكل أساسي تنمية الإنتاج وتحسين الإنتاجية فيما يتعلق بالتربية الحيوانية من خلال اقتناء القطعان وعتاد وتجهيزات التربية ، و ترقية المنتجات من خلال إنشاء ورشات للذبح والتقطيع  و ضبط سوق اللحوم البيضاء عبر منظومة ضبط المنتجات الفلاحية واسعة الاستهلاك (SYRPALAC) و تسويق المنتجات عبر شبكة نظامية تضمن للرقابة الصحية وحماية المستهلك مع اتخاذ السلطات العمومية عددا آخر من الترتيبات ذات الطابع الجبائي من أجل تشجيع وحماية المنتوج الوطني، لاسيما مدخلات شعبة الدواجن وهذا ما يوضح أن النتائج المحصل عليها خلال السنوات الأخيرة ناجعة مع الحرص على استدامتها وتعزيزها وعصرنتها.

شعبة الدواجن توفر أزيد من 500.000 منصب شغل

كشف وزير الفلاحة بالنسبة لإنتاج اللحوم البيضاء أنه  يغلب عليه القطاع الخاص بنسبة 90%، وبثروة حيوانية تناهز 240 مليون وحدة من الدجاج اللاحم والديك الرومي، قد بلغ، في سنة 2017، 5,3 مليون قنطار من اللحوم البيضاء، مقابل 2,092 مليون قنطار سنة 2009، أي بمعدل نمو 153 بالمائة  ، كما عرف أيضا إنتاج بيض الاستهلاك نموا معتبرا منتقلا، في نفس الفترة، من 3,8 مليار وحدة إلى 6,6 مليار وحدة، أي بمعدل نمو 76,3%، على الصعيد الوطني، تنتج اللحوم البيضاء على مستوى 1.322 بلدية عبر كامل الولايات تقريبا ، فيما نلاحظ أن 3/1  من الإنتاج الوطني ينحصر في أربع ولايات والمتمثلة في كل من ولاية باتنة وسطيف والبويرة والمدية، بما يقارب 1,6 مليون قنطار وقد ارتفعت القيمة الإنتاجية لشعبة الدواجن، سنة 2017، إلى 155,5 مليار دج، وهي التي كانت لا تتعدى 54,8 مليار دج في سنة 2009، أي بمعدل نمو 184%  وبهذا، فإن القيمة الإنتاجية لهذه الشعبة تمثل 5% من إجمالي قيمة الإنتاج الفلاحي لسنة 2017 ، وخلال السنوات العشر الأخيرة، سجلت شعبة الدواجن معدل نسبة نمو 10,3% بالنسبة للحوم البيضاء و6,2% بالنسبة لبيض الاستهلاك و في هذا الصدد، قال بوعزقي أن الجزائر قد توقفت عن استيراد اللحوم البيضاء منذ بدء العمل بترتيبات المخطط الوطني للتنمية الفلاحية سنة 2000 ،  من جهة أخرى، فإن هذه الشعبة توفر أزيد من 500.000 منصب شغل، يضاف إليها تعداد المؤسسات الناشطة في فروع التثمين والتحويل.

استيراد علف الدواجن عرف انخفاضا بنحو 25%

وتحدث عبد القادر بوعزقي  فيما يخص الصادرات قائلا إن الجزائر تصدر بعض المنتجات كبيض الاستهلاك، وأرجل الدجاج ومستحضرات اللحوم البيضاء، إلى عدد من الدول كقطر والصين والفيتنام ، وفيما يخص الواردات، لاسيما تلك المتعلقة بالمدخلات، فإن الشعبة سجلت انخفاضا في الفترة بين 2013 و2017 ،  مؤكدا أن استيراد علف الدواجن عرف انخفاضا بنحو 25% من حيث القيمة ، أما فيما تعلق بحجم الواردات فإن مخلفات الصويا ومكملات الفيتامينات المعدنية عرفت انخفاضا منتقلة من 1,24 مليون طن إلى 1,16 مليون طن، بالنسبة للأولى، ومن 0,04 مليون طن إلى 0,03 مليون طن بالنسبة للثانية وبالتالي فلقد  عرف استيراد المدخلات البيولوجية لشعبة الدواجن انخفاضا محسوسا كذلك، في الفترة بين 2013 و2017 الصيصان ليوم واحد انتقلت من 6 مليارات وحدة سنة 2013 إلى 4,8 مليار وحدة سنة 2016، أي بانخفاض 25%؛ الصيصان اللاحمة بانخفاض قدره 3,4%، صغار الديك الرومي واللاحمة منها، عرفت انخفاضا معتبرا، منتقلة من 3,5 مليون وحدة إلى 0,28 مليون وحدة، أي بانخفاض قدره 3,3 مليون وحدة  ،فيما انحدرت واردات بيض التفقيص من 4,9 مليون وحدة إلى 0,7 مليون وحدة، أي بانخفاض قدره 4,2 مليون وحدة ، وعليه فإن هذه المؤشرات الاجتماعية والاقتصادية دفعت دوما بالسلطات العمومية للاهتمام بهذه الشعبة، وذلك من خلال تخصيصها جملة من البرامج التنموية، كان من أخرها صدور المرسوم التنفيذي رقم 18-212 الصادر في 15 أوت 2018 المتضمن الإعفاء من ضريبة القيمة المضافة فيما يخص عمليات بيع الشعير و الذرة و كذا المواد و المنتجات الموجهة لتغذية الأنعام، و ذلك تطبيقا لقانون المالية 2018 ،لاسيما المادة 30 منه غير أنه،  وبالنظر إلى التحديات الاقتصادية والاجتماعية الراهنة نوه بالجهود الكبيرة التي تبذل حاليا من أجل الإبقاء على المكتسبات المحققة وتأمين الوفرة الوطنية للمنتج الفلاحي والحفاظ على القدرة الشرائية للمواطن .

دعم المجلس المهني المشترك لشعبة الدواجن

ودعما للتدابير التي تم اتخاذها من قبل  القطاع طالب بوعزقي من هذه المجالس أن تصب جهودها نحو تنظيم مختلف الشرائح المكونة لها وعصرنتها وكذا تحسين معارف ومهارات العنصر البشري الموَجَّه لتأطير الشعب ودعمِها تقنيا و الانخراط المنظم في تزويد السوق بغية المساهمة في ضبطها وتحسين تنظيم محيط كل شعبة من التزويد بالمدخلات، والتقريب مع البنوك وشركات التأمين وكذا التأطير التقني مع تحسين الفعالية التقنية والاقتصادية لمختلف حلقات الشعب التحكم في التكلفة الإنتاجية، وعقلنة استعمال الوسائل والعوامل الإنتاجية حكيم مالك    

اقرأ أيضا..