رفع التجميد على التوظيف موقف ثابت
05 أيلول 2018 156

وزيرة التربية نورية بن غبريط تؤكد من معسكر:

رفع التجميد على التوظيف موقف ثابت

علي عزازقة
  • على الأولياء تجنب الدروس الخصوصية

طمأنت وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريط الأسرة التربوية جمعاء بخصوص تسيير السنة الدراسية لهذا العام، وهذا بعد أن خصصت الحكومة موارد كبرى تكون سلاحا في وجه النقائص التي شهدها القطاع خلال السنوات الماضية، في حين دعت أولياء التلاميذ إلى ضرورة تجنب الدروس الخصوصية لكي يتم بناء مدرسة نوعية وجيدة على حد تعبيرها.

وقالت ذات المصدر الوزيرة خلال إشرافها على الدخول المدرسي من المعسكر، إن الحكومة تسهر على  تخصيص موارد كبرى رغم الظرف المالي الصعب الذي تمر عليه الجزائر، سيما وأن المدارس والقطاع بصفة عامة يحتاج إلى رسكلة تحيط بكل النقائص التي كانت سببا في احتجاجات خلال السنوات الماضية، وفي ذات السياق ذكرت الوزير بأنه تم رفع التجميد على التوظيف  وتحسين وضعية القطاع وهو موقف ثابت ومستمر في قطاع التربية ، من جهة أخرى تطرقت المسؤولة الأولى على قطاع التربية إلى ملف التاريخ، وأكد أن مصالحها توليه العناية التامة، قائلة:" خصوصا فيما يتعلق بتدريس تاريخ بلادنا، الذي يشكل انشغالا كبيرا لنا"، وأفصحت الوزيرة، أن دائرتها الوزارية أدرجت رسائل كل من الشهيدة حسيبة والشهيدين زبانة والعقيد لطفي في دروس الدخول المدرسي، كما تم إدراج الشعر لشاعر الثورة مفدي زكريا في مستهل الموسم الدراسي.

وفي سياق آخر طالبت وزيرة التربية الوطنية، من الجميع التجند للحفاظ على المؤسسة التربوية، وعدم تركها، و دعت ذات المتحدثة على هامش الدخول المدرسي، أن لا تذهب المدرسة سدى نتيجة حماقة وسذاجة مفرطة، وقالت بن غبريت، أن الجزائر ضحت بالغالي والنفيس من أجل إسترجاع السيادة الوطنية، ويجب الحفاظ عليها في ظل السياق الجيوسياسي، وحالة عدم الإستقرار لبعض دول الجوار، في الأخير شدّدت بن غبريط على ضرورة تفادي الدروس الخصوصية خاصة لتلاميذ الإبتدائي، مؤكدة بأن أولياء التلاميذ مجبرون  على منع أبنائهم من الدروس الخصوصية خاصة لتلاميذ الإبتدائي، وهذا لبناء مدرسة ذات نوعية وجودة.

اقرأ أيضا..