ابن جنرال التقى كمال البوشي في اسبانيا
29 آب 2018 1117

تحقيقات تفضي إلى توقيف و عزل أئمة بالبويرة

ابن جنرال التقى كمال البوشي في اسبانيا

ف.نسرين

وقفت مصالح الأمن عددا من أئمة الأخضرية ومداشرها بولاية البويرة وجاري التحقيق معهم بسبب “هدايا البوشي” وكان عميد أئمة الأخضرية اعترف للمحققين بحصوله على هدايا من كمال شيخي المدعو “البوشي”، وجدها المحققون في حساب زوجته البريدي، وقدرت قيمة “هدايا البوشي” ثلاثة ملايير سنتيم، وقد عزلت مديرية الشؤون الدينية بولاية البويرة هذا الإمام على الفور فيما بدأت التحقيقات من المكالمات الهاتفية بين الأئمة وكمال شيخي.

وجد المحققون بعد النبش في ملفات بعض الأئمة في الأخضرية، أن بالحساب البريدي لزوجة أحدهم ثلاثة ملايير سنتيم ولما سألوا الإمام عن المبلغ ومن أين له به، قال لهم: “إنه هدية من كمال البوشي”! وهذا ما كلف عزل المعني على الفور الفور.

من جهة أخرى نقل تلفزيون “النهار”، أمس، عن مصدر قضائي أن التحقيقات في قضية محاولة تهريب 701 كيلوغرام من الكوكايين، ستستأنف خلال الساعات المقبلة، بالسماع لمسؤولين سامين و أبنائهم كبار كانت لهم علاقة مباشرة بالمتهم الرئيسي “كمال شيخي” المعروف بـ “البوشي”.

أكدت ذات القناة على لسان المصدر الذي وصفته بـ “المتابع للملف”، أن التحقيقات تخص هذه المرة أبناء مسؤولين معروفين، من بينهم إبن جنرال كبير عقد لقاءات متكررة بالمتهم الرئيسي “كمال شيخي” في اسبانيا، حيث أشار المصدر إلى أن الرئيس بوتفليقة كان قد أنهى مهام هذا الجنرال الكبير، مؤخرا لكي يضمن عدم استغلال نفوذه للتدخل في تحقيقات العدالة.

وذكر المصدر ذاته، أن قاضي التحقيق، سيشرع قريبا جدا، في توجيه دعوات سماع لمسؤولين بارزين، وأقارب لهم تبين أو توفرت معلومات عن علاقاتهم بالبوشي.

مدير الشؤون الدينية يكذب خبر توقيف الإمام بالأخضرية

في السياق ذاته فند مدير الشؤون الدينية و الأوقاف بولاية البويرة إبراهيم تواتي “الإشاعات” التي تفيد بتوقيف عميد أئمة الأخضرية بسبب تورطه في قضية كمال البوشي ،وقال المسؤول الأول عن قطاع الشؤون الدينية بالولاية أن مصالحه لم تتلق أي مراسلات رسمية في هذا الشأن،كون كمال البوشي ينحدر من الأخضرية بالبويرة.

و فور بلوغ مصالحه الخبرقال المدير أنه قام بالإتصال مع الإمام المعني بالقضية الذي نفى أن يكون قد خضع للتحقيق مع أي جهة حول هذا الموضوع.

كما أكد مدير الشؤون الدينية بالبويرة أن البوشي لم يتقدم ولا مرة بطلب رسمي لبناء مسجد أو تقديم مساعدة رسمية ،غير أن المدير إعترف بأن هذا الأخير و حسب المعلومات التي كانت تصله كان يساعد الجمعيات الدينية و المدرسة القرآنية مثله مثل باقي المحسنين .

اقرأ أيضا..