طباعة
الجيش الجزائري أجهض اجتماعا للمجموعات الإرهابية في تونس
31 تموز 2018 492

عن طريق رصد اتصالات

الجيش الجزائري أجهض اجتماعا للمجموعات الإرهابية في تونس

م.س

كرت مصادر أمنية تونسية أمس أن مصالح الأمن الجزائرية المختصة تمكنت من رصد اتصالات بين عدد قيادات المجموعات الإرهابية التي كانت تنسق فيما بينها لعقد اجتماع مهم داخل الأراضي التونسية.

ذات التقارير التي تحدثت عنها أمس إذاعة "شمس اف ام" ربطت بين تمكن الأمن الجزائري من إجهاض اجتماع أمراء الجماعات الإرهابية و بين العملية التي تتم في مدينة عزابة بولاية سكيكدة و التي نجح فيها الجيش من القضاء على 4 عناصر إرهابية و مصادرة أسلحة و عتاد حربي كان بحوزتهم،  فاٍنّ قوات الجيش الجزائري أحبطت اجتماعًا لقادة التنظيم الإرهابي، حين باغتتهم عقب رصد اتصالات بين مجموعة من الإرهابيين في جهة شرق البلاد، فيما قالت وزارة الدفاع الوطني في بيانٍ، إنّ قوات الجيش صادرت أسلحة حربية وقنابل، خلال العملية المستمرة بالجهة الشرقية.

وأوضحت قيادة الأركان أن العملية المشتركة بين القوات الأمنية، "تأتي في إطار مكافحة الإرهاب"، وبذلك تصل حصيلة الجيش إلى 21 إرهابيا بين مستسلم ومقضيّ عليه خلال شهر جويلية فقط ويشار أن القيادة الأمريكية في عموم إفريقيا "أفريكوم" قد سلمت الجزائر في 2018 أكثر من مذكرة أمنية تحذر فيها من موجة هجمات انتقامية خصوصا بعد نجاح قيادة الجيش الجزائري في استقطاب عدد كبير من العناصر الإرهابية التي فضلت العودة لجادة الصواب و اقتناعها بالمساعي التي يقوم بها ممثلون عن المؤسسة العسكرية و بعض أعيان الجنوب،و أيضا حذرت تلك المذكرات من أساليب جديدة لجأت إليها المجاميع الإرهابية في ليبيا و الساحل في التجنيد و اختيار الأهداف و كيفيات استهداف الجيوش النظامية في منطقة الشمال الإفريقي.