300 مليار دينار لإنجاز البنى التحتية لتوفير الطاقة
11 تموز 2018 107

الرئيس المدير العام لمجمع سونلغاز محمد عرقاب

300 مليار دينار لإنجاز البنى التحتية لتوفير الطاقة

حكيم مالك
  •        15700 ميغاواط نسبة استهلاك الطاقة في فصل الصيف
  •        57 مليار دينار قيمة ديون شركة سونلغاز في 2018

أكد الرئيس المدير العام لمجمع سونلغاز محمد عرقاب  لدى حلوله ضيفا على القناة الإذاعية الأولى أن شركة سونلغاز حققت وفرة في إنتاج الكهرباء بتوزيعها ونقلها فلقد خصصت الدولة دعما ماليا قدر بـ  300 مليار دينار سنويا لإنجاز البنى التحتية لتوفير الطاقة  والتي ساهمت في وفرة مالية  لسونلغاز مما مكن من تلبية حاجيات البلاد وللمواطن والاستعمال المنزلي في الكهرباء والغاز إضافة إلى احترام هذه الطاقة لتلبية الحاجيات الاقتصادية  في مجال الصناعة والزراعة  والموارد المائية  ويدخل كل هذا ضمن إستراتيجية سونلغاز ،  مشيرا أن  سونلغاز من أكبر الشركات المتواجدة في منطقة  البحر الأبيض المتوسط  والمنطقة الإفريقية  وهذا راجع للإنجازات الكبرى التي حققتها  هذه الأخيرة  وبالتالي فلقد بلغ  رأسمال الشركة إلى غاية سنة 2017 ،  393 مليار دينار في حين بلغت ديون الشركة  في 2018 السنة الحالية 2018 إلى 57 مليار دينار.

تغطية الكهرباء بنسبة 99 بالمائة على المستوى الوطني

كما أشار ذات المتحدث أن  شركة سونلغاز  تؤدي خدمة عمومية  في  توفير الكهرباء والغاز بصفة منتظمة في كل أنحاء الوطن مع وجود   24 فرعا مباشرا و8 شركات في إطار الشراكة مع سونلغاز  حيث يتم تغطية الكهرباء بنسبة 99 بالمائة على المستوى الوطني وتغطية الغاز فاق نسبة 60 بالمئة ويبلغ اليوم حجم إنتاج الكهرباء على مستوى الوطن  18 ألف ميغاواط من طرف الشركة الوطنية لإنتاج الكهرباء التابعة مئة بالمائة  لشركة سونلغاز وشركات أخرى ضمن الشبكة الكهربائية الوطنية وتعتمد في نقل الكهرباء على  خطوط التوتر العالي وجد عالي من 60 كيلو فولط  إلى 220 كيلو فولط  و400 كيلو فولط توجد في  30 كلم كأبراج عالية لنقل الكهرباء في كل مناطق الوطن  والتي تحتاج خطوط للكهرباء لتتم عملية توزيعها وعليه فلقد بلغ عدد المحولات  400 مركز لتحويل الكهرباء  منتشرا في الجزائر  مع تخصيص 320  ألف كلم  لتوزيع الكهرباء ، أما بالنسبة للغاز الذي يتم  نقل الغاز عبر القنوات وتبلغ شبكة طول النقل أكثر من 20 ألف كلم  من الأنبوب الكبير لنقل الموارد من سوناطراك وعليه فتبلغ شبكة توزيع الغاز عبر القنوات  160  ألف كلم  وحاليا سونلغاز يوجد فيها  98ألف و700 عامل تقني يقدم خدمات في مجال إنتاج ونقل وتوزيع الكهرباء  والغاز.

الدعوة لعقلنة وترشيد استهلاك الطاقة وطنيا

ودعا الرئيس المدير العام لمجمع سونلغاز إلى عقلنة وترشيد استهلاك   الطاقة عبر تدارك بعض الأمور لذا  فلابد  من  المواطنين  التعامل مع وفرة الكهرباء والغاز باعتبارهما طاقتين حيويتين  بطريقة مثلى  وحسنة  في استهلاك  الكهرباء والغاز  مؤكدا أن هذه  الوفرة والتي جاءت عبر الوسائل الضخمة التي وفرتها الدولة لتحقيق هذه النتيجة الإيجابية مع ضرورة استهلاكهما بطريقة سليمة لتبقى متوفرة دائما و في خدمة كل المواطنين جزائريين، فلقد توقع عرقاب  أن يبلغ استهلاك الطاقة 15700 ميغاواط في فصل الصيف وعليه فلقد تم التركيز علة وفرة الكهرباء في هذا الموسم لأنه يعد من بين أولويات الشركة وعليه فمن الواجب أن يكون استهلاك الطاقة معتدلا في الفترة الصيفية تجنبا للانقطاعات المتكررة في  توفيرالكهرباء في مختلف مناطق الوطن.

8000 ميغاواط من الكهرباء في طور الإنجاز حاليا

فيما كشف النقاب  محمد عرقاب  عن بداية التحضير لإعداد منظومة ذكية لتوفير الطاقة عبر  اعتماد شركة سونلغاز على  سياسة الحملات التحسيسية   ، مسلطا الضوء عن المشاريع الكبرى لدى  شركة سونلغاز والتي تحدد ضمن برنامج يتم إنجازه في 10 سنواتك هي في طور الإنجاز حاليا ، كاشفا عن برنامج من 2018 إلى 2028  حيث يتم  إنجازه عبر دراسة كل الأمور مع الدراية التامة  لكل تطورات الطلب  من مختلف جوانب القطاعات ، مشيدا في ذلك بالإنجازات التي حققتها سونلغاز  والذي مكنها من التطور في الطلب  والذي أصبح يعرف تزايدا مستمرا في كل سنة برقمين فمن  سنة 2016 و2017   تم  ارتفاع في الطلب بـ  10.5 بالمائة و يرجع  هذا  حسب عرقاب ،إلى التطور التي شهدته  الجزائر في كل المجالات وعلى هذا الأساس فمن واجب سونلغاز مواكبته ، كاشفا أن  شركة سونلغاز لديها 8000 ميغاواط من الكهرباء في طور الإنجاز حاليا .

اقرأ أيضا..