المستخدمات العسكريات والمدنيات الشبيهات يقمن بدور مميز
09 آذار 2018 199

الفريق أحمد قايد صالح

المستخدمات العسكريات والمدنيات الشبيهات يقمن بدور مميز

أشاد نائب وزير الدفاع الوطني, رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي, الفريق أحمد قايد صالح, بجهود كافة المستخدمات العسكريات والمدنيات الشبيهات التابعات للجيش الوطني الشعبي, وهذا في رسالة تهنئة وجهها لهن بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للمرأة.

وقال الفريق قايد صالح في رسالة التهنئة أن المرأة الجزائرية "أضحت غداة الاستقلال تسهم في مسار تطوير وعصرنة الجيش الوطني الشعبي وتبذل الجهود المعتبرة في مختلف القطاعات من قيادات القوات والدرك الوطني والحرس الجمهوري والصحة العسكرية والإسناد وتسيير الوارد البشرية والنشاط الاجتماعي والإدارة المالية والإعلام والرياضة, مما أهلها لتقلد الرتب السامية وشغل الوظائف العليا في مؤسستنا العسكرية العريقة".

ودعا نائب وزير الدفاع الوطني المنتسبات إلى المؤسسة العسكرية إلى "بذل المزيد من الجهد والمثابرة والتحدي, على غرار أسلافهن في جيش التحرير الوطني اللواتي أبهرن العالم بصمودهن ورسمن بذلك صورة مثالية للمرأة الجزائرية المناضلة".

وفي هذا الصدد, أكد رئيس الأركان أن المرأة الجزائرية "ساهمت بفعالية منذ أن وطئت أقدام الاحتلال الفرنسي هذه الأرض الطاهرة سنة 1830, حيث أبانت عن قدرات خارقة تعكس وعيها بالمسؤولية

الملقاة على عاتقها وحسها الوطني", مضيفا أن "التاريخ سجل لها الكثير من المواقف البطولية التي ستبقى درسا للأجيال القادمة".

كما نوه الفريق قايد صالح بمثابرة الملتحقات حديثا بمدارس أشبال الأمة, مما ينم --كما قال-- عن "إرادة قوية وطموح جاد في التفوق وتبوء المراتب السامية في الجيش الوطني الشعبي".

اقرأ أيضا..