وزير التجارة المرحوم، بختي بلعايب
وزير التجارة المرحوم، بختي بلعايب صورة: أرشيف
27 كانون2 2017 394

الوسط استطلعت أراءهم

برلمانيون ونشطاء حقوقيون: "الزوالي" خسر سندا بوفاة بلعايب

علي عزازقة

أجمعت العديد من الشخصيات التي تحدثت معها "الوسط" بأن المرحوم بختي بلعايب كان يمثل الضعفاء ويدافع عنهم في الكثير من المرات، موضحين بأن الجزائر فقد أحدا من رجالاتها المخلصين الذين قدموا للجزائر وعملوا بحزم على محاربة الفساد، مضيفين في الأخير على ضرورة المواصلة بذات العقلية من أجل مواجهة بارونات الفساد.

 مصطفى زبدي: "الزوالي" خسر سندا كان دائما بجانبه

رئيس المنظمة الجزائرية لحماية المستهلك، فقد أكد أن "الزوالي" في تصريح خص به الوسط خسر رجلا كان دائما في صفه وعمل دائما على إنصافه في الكثير من المرات، موضحا بأن المنظمة كانت دائما على تواصل معه، حيث اتخذ قرارات من تلقائي نفسه تصب دائما لصالح المواطن البسيط، وتطرق ذات المتحدث إلى جمعيات حماية المستهلك، أين قال بأنها بوفاة وزير التجارة بختي بلعايب تكون قد فقدت سندا مهما لها، وهو الذي جمع كل هذه الجمعيات سنة 2016 مرتين، وكان دائما يستمع إليهم وبإنشغالتهم، مضيفا بأنه كان السبب الذي جعل المنظمة الجزائرية لحماية المستهلك تتحصل على  مقرات عبر ولايات الوطن، مؤكدا في الأخير بأنه شخص تلامس معه الصدق والإخلاص والمنظمة تثمن عمله، والجزائر برحيله تكون قد فقدت رجلا من طينة الكبار.

يوسف خبابة: كان محترما والوزارة لم يتقلدها للجاه

ومن جهته رأى القيادي في حركة النهضة والنائب البرلماني يوسف خبابة في تصريح للوسط، بأن بلعايب  جاء للقطاع ليس حبا في المنصب ولا الجاه، وأبدى من خلال تقلده هذا المنصب أبدى المرحوم كفاءة وتفان وشجاعة كبيرة في محاولة فرض القانون على الجميع، حيث كانت له الشجاعة في فضح التجاوزات ولم يكن من أصحاب المصالح ولا الفضائح ولذلك كانت له القدرة والشجاعة في التصدي للمافيا وبارونات الاستيراد ، مؤكدا في الأخير  بأن الجزائر فقدت بموته كفاءة من الكفاءات المحترمة والنزيهة والمتجردة والوفية لخدمة وطنها

عمار خبابة: المرحوم أبدى شجاعة غير مسبوقة

أما الناشط الحقوقي والسياسي عمار خبابة، فقد أوضح في اتصال ربطه بالوسط بأن المرحوم  أبدى شجاعة وارادة لم نلمسها في من سبقه على رأس هذا القطاع منذ عشرات السنين، مضيفا بأن الجميع لا مس رغبة بلعايب في اخلقه التعامل في قطاعه، وقال ذات المتحدث بأن محاربة المافيا وكشف أساليبها وممارساتها أمر يتجاوز الوزير، مهما كانت إرادته، مضيفا بأن محاربة هذه الظاهرة أولا هي قرار سياسي على أعلى مستوى هرم السلطة، وهذا لقرار يأتي نتيجة لتغير نظام الحكم في البلد.

الطاهر بولنوار: نية المرحوم في مجابهة الفساد كانت واضحة

أما الطاهر بولنوار رئيس جمعية التجار الجزائريين، فكان له نفس التدخل، حيث أكد وهو يصرح للوسط بأن المرحوم كانت له نية واضحة لمجابهة الفساد بالجزائر، مضيفا بانه كان يحاول القضاء على الاحتكار والفساد، وهذا من خلال تقليص نفوذ بارونات الاقتصاد، زيادة على حرصه على تطبيق القانون لكون رجل ذو مبادئ، عمل عليها ومات وهو يطبق فيها، ومن جهة أخرى وضح ذات المتحدث بأن بلعايب كان شخص يهتم بالحوار مع جميع الجمعيات خدمة للمواطن، مؤكدا في الأخير بأن الجزائر فقد أحد أهم رجالاتها.


بلعايب يوارى الثرى اليوم بالشراقة

سيوارى جثمان الفقيد بختي بلعايب الثرى ظهر اليوم السبت بمقبرة الشراقة  حسبما علمته وأج لدى اقاربه، توفي وزير التجارة بختي بلعايب مساء امس الخميس في مؤسسة استشائية بباريس (فرنسا) اثر مرض عضال وسيتم نقل جثمان الفقيد الى الجزائر بعد ظهر أمس الجمعة. وكان الفقيد بختي بلعايب الذي تولى منصبه كوزير في جويلية 2015 خلفا لعمارة بن يونس  يتابع علاجا طبيا منذ ال18 جانفي الجاري في حين عين وزير السكن عبد المجيد تبون لضمان نيابة وزارة التجارة، وقد قدم تبون و كل موظفي القطاع "تعازيهم الخالصة" في بيان نشر على موقع وزارة التجارة. وكان بختي بلعايب الذي ولد في 22 أوت 1953 في ثنية الحد (تيسميلت)  وهو متزوج واب لثلاثة أطفال  متحصل على شهادة العلوم التجارية من المعهد الوطني للتجارة (جوان 1977).  وقد تولى عدة مناصب بوزارة التجارة كنائب مدير بوازرة التجارة (ديسمبر 1982 - جويلية 1989) ومدير مركزي للتجارة (جويلية 1989-اوت 1990) ومدير عام للتنظيم التجاري (اوت 1990-اكتوبر 1991) قبل أن يتولى مهام مكلف بالدراسات بوزارة المؤسسة الصغيرة والمتوسطة (نوفمبر 1992-افريل 1994).  كما تم تكليفه بمهمة لدى رئيس الحكومة (افريل 1994 -سبتمبر 1996).  وتولى بلعايب و لأول مرة منصب وزير التجارة بين سبتمبر 1996 وديسمبر 1999وكان الفقيد اول مسؤول جزائري قاد الوفد الجزائري خلال الجولة الاولى من المفاوضات حول انضمام الجزائر الى المنظمة العالمية للتجارة.