طباعة
قائد أركان الجيش الوطني الشعبي، نائب وزير الدفاع الوطني، الفريق أحمد قايد صالح
قائد أركان الجيش الوطني الشعبي، نائب وزير الدفاع الوطني، الفريق أحمد قايد صالح صورة: أرشيف
31 كانون1 2016 317

أثنى على دور أكاديمية شرشال

قايد صالح: رهاننا مضاهاة الجيوش المتقدمة

سارة بومعزة

راهن نائب وزير الدفاع أحمد قايد صالح، أول أمس، على أداء الأكاديمية العسكرية لشرشال " الرئيس هواري بومدين"، مؤكدا أنها تمثل العمود الفقري للمنظومة التكوينية للجيش الوطني الشعبي وركنها الركين، وأنها المكلفة بتكوين الكفاءات التي تزود مختلف الوحدات، مؤكدا على مسار تمكين الإطارات المستقبلية ليصبح بمقدورهم فعلا وليس قولا، مضاهاة نظرائهم في الجيوش الأجنبية المتقدمة، في كافة المجالات والمستويات، كما تطرق لمساهمات الأكاديمية وطنيا وحتى دوليا، وهو ما أرجعه الى الرؤية الإصلاحية التي شرعوا فيها منذ سنة 2007، لتحقيق رصيد تعـليمي وتكويني بالغ الأهمية.

كما تطرق الفريق، خلال زيارة العمل والتفتيش التي قادته لأكاديمية "هواري بومدين"، تطريق إلى أشبال الأمة بعدما تم ادراجهم في التكوين منذ السنة الدراسية 2012-2013، وتخرجت أولى دفعاتهم خلال السنة المنصرمة 2015-2016، "وقد حققوا نتائج معتبرة بل ومبهرة يعلمها الجميع، وهم بذلك يستحقون منا اليوم كل الإشادة والتنويه، ويستحقون أيضا بأن يكونوا قدوة لغيرهم من زملائهم في هذه الأكاديمية وفي غيرها من المدارس العليا الأخرى"، معربا عن حرص القيادة العليا للجيش في السنوات الماضية، تجاه إحاطة المنظومة التكوينية بكافة مؤسساتها ومستوياتها التعليمية بما تستحقه  من رعاية.

بدوره اللواء أحسـن طافر قائد القوات البرية عقد لقاء ضم إطارات ومتربصي وطلبة الأكاديمية، ركز من خلاله على جانب التمسك بالهوية والقيم الوطنية، مؤكدا أنه ثابت من الثوابت المسلكية الراسخة في الأذهان والعقول، مبرزا أن الرؤية العقلانية والبعيدة النظر تنطلق من ذلك، لتم العمل بصورة مستمرة ومثابرة، مراعين فيه أهمية التخطيط المسبق، وضرورة التفكير المتروي، وحتمية الإصرار على تحقيق النجاح المرغوب وبلوغ الغاية المنشودة، يضاف لها جانب المتابعة التي جسدتها زيارات ميدانية عملية وتفتيشية وتقييمية دائمة عبر كافة النواحي العسكرية. وهو ما قال أنه مكّن من تحقيق الأعمال المسطرة لتبلغ مراميها. من جهته قدم قائد الأكاديمية العسكرية اللواء علي سيدان عرضا حول الوضعية العامة للأكاديمية وحول مسار وتطور التكوين والتعليم بها، والدور الأساسي الذي تقوم به في ميدان تكوين الطلبة لفائدة جميع القوات والمديريات وهذا منذ سنة 2007، تاريخ الشروع في إصلاح المنظومة التكوينية للجيش الوطني الشعبي.