لجنة كريم يونس تشيد بمن قبل دعوتها للحوار 
27 آب 2019 397

كذبت تقديمها لتعهدات لبعض الأطراف

 لجنة كريم يونس تشيد بمن قبل دعوتها للحوار 

إيمان لواس 

أشادت اللجنة الوطنية للحوار بالشخصيات التي انضمت وقبلت دعوة المشاركة في الحوار الوطني الجاد والجامع حيث ورد في نص البيان، مكذبة كل ما تم تداوله مؤخرا بخصوص تقديم تعهدات لبعض الأطراف والجهات داخل وخارج الوطن.

وأكدت لجنة الحوار والوساطة في بيان لها أن الهيئة تقوم بمهامها لمحاولة إيجاد حلولا للأزمة بما يقتضيه الواجب الوطني بعيدا عن أي أمور أخرى حيث جاء في نص البيان:" الهيئة لم تقدم تعھدات لأي طرف، سواء داخل الجزائر أو خارجھا، وأن تحركاتھا لا تعدو أن تكون جمع المبادرات من أجل عرضھا على الشباب في إطار الحوار".

وأوضحت اللجنة أن كل لقاءاتها كانت مصرح بها وحضرتها مختلف وسائل الإعلام حيث جاء في نص البيان:" منذ تنصيب اللجنة ونحن نستقبل مختلف فواعل المجتمع والقوى الفاعلة من نقابات منظمات ومجتمع مدني للاستماع إلى آراءهم وانطباعاتهم"

جددت لجنة الحوار الوطني على ضرورة الإسراع في الاستجابة لإجراءات التهدئة والمطالب المرفوعة لرئيس الدولة عبد القادر بن صالح في اللقاء الأول،مشددة على الشروع في الحوار الوطني الجاد والجامع بين كل الفاعلين للخروج من الأزمة وحالة الانسداد السياسي الذي تشهده منذ سبعة أشهر كاملة.

 

وتعهدت لجنة الحوار الوطني بالعمل على قدم وساق للخروج بالبلاد إلى بر الأمان، مؤكدين في الشأن ذاته على أن حل الأزمة لن يكون إلا بالجلوس على طاولة حوار جاد تشارك فيه كل الأطراف والتشكيلات السياسية والقوى الفاعلة من منظمات وجمعيات، بما يسمح بالذهاب لانتخابات رئاسية حرة ونزيهة تتوافق وتطلعات الشعب المرفوعة منذ جمعة 22 فيفري المنصرم.