كريم يونس مستعد لعضوية لجنة الشخصيات الوطنية
17 تموز 2019 164

 عقّب على دعوة بن صالح

كريم يونس مستعد لعضوية لجنة الشخصيات الوطنية

كشف الرئيس الأسبق للمجلس الشعبي الوطني كريم يونس، عن استعداده ليكون جزء من لجنة الشخصيات الوطنية المرتقب أن تنسق بين الجزائريين في الحوار الوطني الشامل، بعد دعوة رئيس الدولة عبد القادر بن صالح إلى انعقادها، في خطابه بمناسبة ذكرى عيد الاستقلال الوطني مؤخرا.

وأفاد كريم يونس في منشور له عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، بأن "البعض يتمنى حضوري في هيئة الوساطة السيادية التي لا تزال قيد التحضير.. فهل يمكنني حينئذ أن أتجنب ما يمكن اعتباره واجبا وطنيا؟"، مضيفا بأنه قد قرر استشارة الأشخاص الذين يتواصل معهم بالعادة، وذلك بغية بلورة الأفكار والمساعدة في هاته الخطوة حتى تكون في مصلحة الجميع على حد تعبيره، لافتا في ذات السياق إلى أن الأصداء التي وصلته من الدوائر السياسية المقربة، قد أكدت له بأن رئيس الدولة قد استمع إلى الرسالة التي أظهرتها إرادة الشعب حسبه.

وأوضح نفس المصدر بأنه "ذكرت مرات عديدة لجميع أولئك الذين اقتربوا مني لمناقشة عملية الوساطة، بأن إطار الحوار المنشود بين أبناء الوطن الأم، يجب حتميا أن يتضمن روح المطالب المشروعة لملايين الجزائريين والجزائريات الذين خرجوا في الشارع للتعبير عن رغبتهم في التغيير، وإلا فإن كل شيء محكوم عليه بالفشل"، مبرزا بأن علماء وخبراء دستوريون ورجال القانون ونساء ورجال من المجتمع المدني، يشاركونه هذا الاعتقاد، ما يجعل منه شرط لا غنى عنه حسبه، مردفا يقول بأن لجنة الشخصيات الوطنية المرتقب قيادتها للحوار الوطني الشامل، ليس في نيتها تقديم أي إدعاء بأنها تمثل الحراك الشعبي الوطني على حد وصفه.

 سارة بومعزة