برمجة مسيرة الثلاثاء المقبل و تنديد ببقايا العصابة
28 أيار 2019 592

الطلبة يتحدون الصيام و يقررون

برمجة مسيرة الثلاثاء المقبل و تنديد ببقايا العصابة

إيمان لواس

تفاعل إيجابي مع توجه العدالة بمحاسبة الفساد

جدد الطلبة في الأسبوع الرابع لرمضان مسيرتهم السلمية  التي باشروها من أمام محطة الميترو بتافورة  إلى ساحة الشهداء الرافضة  لكل النظام ووجوهه و المطالبة برحيل كل بقايا العهد البوتفليقي، في حين عبر الطلبة عن أسفهم من سياسية الصمت والتجاهل التي تمارسها السلطة أمام مطالب الحراك  المشروعة.

تحدى الطلبة الأمس في مسيرة سلمية للأسبوع الرابع في شهر رمضان الصيام وواصلو مسيرتهم السلمية الرافضة لتنظيم استحقاقات رئاسية تحت قيادة  بن صالح المرفوض شعبيا و المطالبة برحيل كل رموز النظام و تنحية الباءات الثلاث و محاسبة الفاسدين .

باشر  الطلبة مسيرتهم   بالنشيد الوطني، كما ردد الطلبة العديد من الأناشيد الوطنية .

وهدد الطلبة العديد  باستمرار مسيرتهم حتى في أيام العيد   "كل يوم مسيرة ماناش حابسين" ..." حتى فالعيد خارجين" ، مؤكدين

مواصلتهم في خرجاتهم الداعمة للحراك الشعبي المطالب برحيل باقي وجوه النظام، ومعلنين خروجهم في مسيرة الثلاثاء القادمة المتزامنة مع عيد الفطر، كما أعربوا عن أملهم  في أن يتحقق مراد الشعب خلال هذه المناسبة هاتفين " زينو نهار اليوم ...يتنحاو قاع".

الأمن يمنع الطلبة من الوصول إلى ساحة الشهداء

منعت قوات الأمن ومكافحة الشغب الطلبة الذين انطلقوا من تافورة من الوصول إلى ساحة الشهداء، بعد أن أقاموا جدارا أمنيا أمام ميناء الجزائر لمنع الطلبة من السير نحو ساحة الشهداء، وتجمهر الطلبة لقرابة الساعة من الزمن أمام ميناء الجزائر، ليعودوا بعدها متجهين نحو البريد المركزي وسط تعزيزات أمنية مشددة، بحيث أغلقت قوات الأمن كل الطرق المؤدية إلى مبنى البرلمان وشارع عسلة حسين وحديقة صوفيا لمنع الطلبة من التوجه إلى قبة البرلمان ، في حين حملو لافتات كبيرة موجهة لقوات الشرطة تدعوهم للتعامل بسلمية مع مسيرة الطلبة " الطالب قوة حية في بناء الوطن فلا تعنفه أخي الشرطي".

تمسك لمطالب رحيل بقايا نظام العهد البوتفليقي

تمسك الطلبة لمطالب الحراك المرفوعة و المطالبة برحيل كل رموز النظام البوتفليقي ، مؤكدين  على مواصلة التظاهر الى غاية تحقيق كل مطالب الحراك المرفوعة منذ جمعة 22 فيفري المنصرم وفي مقدمتها كل الباءات وكل بقايا ورموز النظام السابق،  حيث ثم رفع العديد من الشعارات "طلبة واعون للنظام رافضون" ..."بدوي ديقاج"..."بن صالح ارحل" .

  شعارات تعبر عن رفض تقسيم الحراك

رفع الطلبة في مسيرة أمس العديد من الشعارات مكذبين من خلالها  كل الأقاويل والتصريحات التي تهدف إلى تقسيم الحراك وضربه، ومن بين اللافتات التي رفعها الطلبة "إنه  ليس حراك ضد العرب ضد القبائل وليس حراك الإسلاميين ضد العلمانيين ، بل حراك شعب ضد نظام فاسد ".

الطلبة يثمنون خطوة العدالة بمحاسبة الوزراء

ثمن الطلبة خطوة  العدالة لمحاسبة عدد من الوزراء السابقين وعلى رأسهم الوزير الأول أحمد أويحيى وعبد المالك سلال ، رافعين  صور للمعنيين مرفوقة بعدد من التعليقات   " بمحاسبتكم الشعب يصبح فرحان".

كما دعا الطلبة العدالة إلى التحرك محاسبة كل المتورطين في قضايا الفساد ونهب وتبديد المال العام،  مطالبين بعدالة مستقلة لا إنتقائية.

اقرأ أيضا..