أمازون وأبل تلغيان اتفاقا بشأن تقديم الكتب المسموعة
23 كانون2 2017 453

الاتفاق وقع عليه قبل عام 2008

أمازون وأبل تلغيان اتفاقا بشأن تقديم الكتب المسموعة

توصلت شركتا أبل وأمازون إلى اتفاق يقضي بانهاء عقد حصري بينهما يتعلق بتقديم وبيع الكتب المسموعة. وكان الاتفاق قد وقع عليه قبل عام 2008 عندما اشترت أمازون تطبيق "أوديبل" لتقديم الكتب المسموعة بناء على عقد مبرم مع "أبل أي بوكس". وأدت ضغوط من جهات مكافحة الاحتكار في ألمانيا والمفوضية الأوروبية إلى وقف الاتفاق. وقالت الجهات إن التنافس في سوق الكتب المسموعة عزز إنهاء الاتفاق بين الشركتين حاليا.

وكانت بنود الاتفاق تقضي بعدم تقديم شركة "أوديبل" كتب مسموعة لأي شركة أخرى، ويحق لشركة أبل فقط التعامل مع الكتب المسموعة من أوديبل. وبدأ المكتب الألماني لاتحاد المنتجين في أواخر 2015 تحقيقات تتعلق باتفاق أبل وأمازون لتقديم الكتب المسموعة استجابة لشكاوى تقدم بها الناشرون الألمان الذين قالوا إن الشركتين تنتهكان حقوقهم في السوق.

وقال الناشرون في ألمانيا إن أكثر من 90 في المئة من عمليات تحميل الكتب المسموعة من مواقع الإنترنت تجرى عن طريق متجر "أبل آي تيونز" أو من خلال موقعي أمازون وأوديبل. ومع فسخ الاتفاق تستطيع أوديبل تزويد شركات غير أبل بالكتب المسموعة، فضلا عن ذلك تستطيع أبل الحصول على كتب مسموعة من مصادر أخرى وتسجيل ناشرين آخرين بإمكانهم تقديم عناوين من خلال منفذي "آي تيونز" و "آي بوكس".

وقالت جهات تنافسية في المفوضية الأوروبية في بيان إنها "ترحب" بانهاء العقد الحصري. وأضاف البيان: "تعتبر هذه الخطوة سبيلا لتحسين التنافس في توزيع الكتاب المسموع عن طريق تحميله من مواقع الانترنت في أوروبا". وقال المكتب الألماني لاتحاد المنتجين إنه أغلق تحقيقاته بناء على إنهاء أبل وأمازون عقدهما الحصري.

اقرأ أيضا..