تصدير منتجات غذائية جزائرية إلى 6 بلدان عربية
22 شباط 2019 168

بداية من أفريل المقبل

 تصدير منتجات غذائية جزائرية إلى 6 بلدان عربية

  • قيمة التصدير خارج المحروقات وصل بـ 8ر2 مليار دولار

تم بدبي التوقيع على خمسة (5 ) عقود لتصدير منتجات فلاحية ،و غذائية جزائرية مع وكلاء التوزيع الواسع في ستة (6 ) دول عربية و قد تم التوقيع على هذه العقود بحضور وزير التجارة، سعيد جلاب، و ممثلي هيئات التجارة الخارجية  للدول التي ستستقبل أولى شحنات المنتجات الجزائرية بداية من أفريل المقبل.

  جمع هذا الحفل أيضا كل العارضين الجزائريين (34 متعامل اقتصادي)  بمعرض الخليج للأغذية "غولف فود 2019 "، التي احتضنته إمارة دبي من 17 الى21 فبراير، إلى جانب عدد من المسؤولين الإماراتيين و ممثلي هيئات التجارة الخارجية للجزائر.

وتتعلق هذه العقود بتصدير منتجات مثل البطاطا و التمور و البرتقال و الثوم و البيض و العصائر إلى كل من ليبيا و الأردن و العراق و فلسطين و قطر و الإمارات العربية المتحدة، و قد تم توقيع العقود  بين  شركة "غولد درينك" الجزائرية و ممثلي شركات  "دار النماء" من ليبيا  و شركة "المتصدرة الدولية للتجارة" من الأردن، بينما تم توقيع عقدين آخرين مع وكيلين حصريين للتوزيع الواسع في فلسطين و العراق.

و بمقتضى هذه العقود المبرمة ستفتتح أبواب هذه البلدان على تشكيلة واسعة من العصائر و المشروبات الغازية و المياه المعدنية  الجزائرية بمختلف أصنافها ،أما العقد الخامس فقد تم توقيعه بين المجمع العمومي للصناعات الغذائية و اللوجيستيك  " أغرو لوغ" مع المجموعة الخليجية "اللولو" التي تحوز على فروع للتسويق  في عدد كبير من الدول في المنطقة العربية و إفريقيا و آسيا.

و يقضي هذا العقد بتصدير أربعة منتجات تتمثل في البطاطا و التمور و البرتقال و الثوم نحو الإمارات العربية المتحدة و قطر. و هي المنتجات التي حققت فيها الجزائر فائضا كبيرا خلال الموسم الفلاحي 2017 /2018 .

و عقب التوقيع على هذه العقود، قال المدير العام لشركة "غولدن درينك"، سليم عمرة، أن هذه الخطوة ليست سوى "انطلاقة أولى" على اعتبار أن الشركة كانت لها مفاوضات مع عدد كبير من المتعاملين التجاريين من دول شرق أوسطية و آسيوية خلال معرض "غولف فود" بلغت ـ حسبه ـ مراحل متقدمة ينتظر أن تكلل بعقود تصدير إضافية في الفترة المقبلة. 

من جهته، أوضح المدير العام للمجمع الجزائري "أغرو لوغ"، زفيزف جهيد عبد الوهاب، أن العقد المبرم مع المجموعة الخليجية "اللولو" كان ثمرة جهد كبير قام به المجمع بمساندة مؤسسات وهيئات التجارة الخارجية على غرار الوكالة الوطنية لترقية التجارة الخارجية لكسب ثقة هذه المجموعة العالمية الرائدة في مجال التسويق و التوزيع الواسع أما جلاب، فقد رحب بهذه العقود المبرمة التي جاءت، حسبه، لتعزز الديناميكية التي يشهدها نشاط التصدير خارج المحروقات الذي حقق رقما بـ 8ر2 مليار دولار خلال 2018 ، مبديا تفاؤله بأن تكون 2019 سنة الصادرات كما جدد حرص وزارته على مرافقة جميع المتعاملين الاقتصاديين في مساعيهم الرامية إلى ولوج أكبر قدر من الأسواق الخارجية و في تقييمه للمشاركة الجزائرية في هذه التظاهرة الاقتصادية العالمية، أوضح الوزير أنها كانت "جد ايجابية" أثمرت بتوقيع عقود تصدير و دخول المتعاملين الجزائريين في مفاوضات واسعة مع كبريات الشركات الإماراتية المهتمة بالسوق الإفريقي للاستثمار و التصدير سويا انطلاقا من الجزائرو في نهاية الحفل، تم تكريم مجموعة من الشركات الجزائرية المشاركة في المعرض عرفنا لها بالجهود الكبيرة التي تبذلها من أجل الدفع بحركية التصدير و تنويع الاقتصاد الوطني.

اقرأ أيضا..