تسجيل أكثر من 5.000 مشروع استثماري خلال 2017
04 آب 2018 179

الوكالة الوطنية لتطوير الاستثمار:

تسجيل أكثر من 5.000 مشروع استثماري خلال 2017

ف.نسرين

بلغ عدد المشاريع الاستثمارية المسجلة لدى الوكالة الوطنية لتطوير الاستثمار (اندي) 5.057 مشروعا بمبلغ اجمالي قدره  1.905 مليار دج (ما يعادل 17 مليار دولار) موفرة 167.618 منصب عمل حسب ما أفاد به بيان لوزارة الصناعة و المناجم .

وتتمثل أهم خصائص هذه المشاريع حسب البيان ، في هيمنة المشاريع ذات  الطابع المحلي وتركزها في القطاع الصناعي وأهمية المشاريع التي تستحوذ على  الحصة الأكبر ب76 بالمائة من المبلغ الإجمالي للاستثمارات و51 بالمائة من العدد  الإجمالي لمناصب الشغل المستحدثة ومن بين إجمالي المشاريع المسجلة سجل 2.564 مشروع في قطاع الصناعة أي ما يعادل 51 من إجمالي  المشاريع.

و قدر المبلغ الإجمالي للمشاريع الصناعية المسجلة ب1.103 مليار دج (ما يعادل  10ملايير دولار) من جهة أخرى ذكر بيان وزارة الصناعة ان الحصة الأكبر للاستثمارات فيما يخص المبالغ  او مناصب الشغل تتكون من مشاريع كبيرة تعادل قيمة الواحد منها أو تفوق 500 مليون دج.

و تمثل هذه المشاريع و عددها 719 مشروعا نسبة 76 بالمائة من القيمة الإجمالية  للاستثمارات المسجلة بمبلغ يعادل 2ر1.456 مليار دج و 51 بالمائة من العدد الاجمالي لمناصب الشغل (86.004 منصب و من بين الـ719 مشروعا كبيرا ينتمي 412 مشروعا إلى القطاع الصناعي (57  بالمائة) بمبلغ 4ر840 مليار دج و هكذا سجلت المشاريع الكبرى نموا ب9 بالمائة سنة 2017 مقارنة ب2016 فيما يخص العدد (719 مشروعا مقابل 659 مشروعا سنة 2016) و المبلغ (2ر1.456 مليار دج  مقابل 6ر1.295 مليار دج) و مناصب الشغل (86.004 منصب مقابل 68.948 ) لكن بالنسبة لمجموع المشاريع المسجلة سنة 2017 مقارنة مع تلك المسجلة سنة 2016 سجلت الجزائر نموا مستقرا للمشاريع من حيث المبلغ و تم تسجيل ارتفاع  4 بالمائة و2 بالمئة في مناصب الشغل فيما تراجع عدد المشاريع ب30 بالمائة بسبب التوجه الانتقائي لنظام التحفيزات الذي أدرجه قانون الاستثمار الجديد.

و حسب المناطق سجلت حصة هامة للمشاريع في منطقة الهضاب العليا (25 بالمائة) و  الجنوب (14 بالمائة) رغم أن الجهات الشمالية تظل الأكثر تركيزا اقتصاديا و صناعيا ب61 بالمائة

المشاريع الصناعية تهمين على المشاريع المختلطة

وفيما يتعلق بالمشاريع الاستثمارية المسجلة في إطار الشراكة بين متعاملين  وطنيين و أجانب كشف البيان عن أن هذه الاستثمارات المختلطة بلغت 116 مشروعا سنة 2017 بمبلغ 271 مليار دج ( ما يعادل 2.44مليار دولار) و تمثل هذه المشاريع المختلطة -التي قدمت على الأخص من أوروبا والدول  العربية وآسيا- 14 بالمائة من المبلغ الإجمالي للاستثمارات و9 بالمائة من العدد الإجمالي لمناصب الشغل الإجمالية المتوقعة، و من بين هذه المشاريع تم تسجيل 85 مشروعا مختلطا في قطاع الصناعة اي ما يمثل 87 بالمائة من المبلغ الإجمالي للاستثمارات و 14.525 عمل، و "رغم استمرار الأزمة المالية تجدر الإشارة إلى أن الجزائر تظل جذابة بالنسبة  للمستثمرين الأجانب حسب ما تظهره نتائج هذه الحصيلة و كذا حسب الاهتمام الذي تظهره الوفود الأجنبية العديدة التي زارت الجزائر سنة 2017 لاستكشاف فرص استثمارية" كما أن حصيلة الاستثمارات المسجلة سنة 2017 التي شهدت دخول القانون الجديد16-09 للاستثمار حيز التنفيذ تظهر "نتائج نوعية للاستثمارات و توجها واضحا نحو القطاع الصناعي و بروز قطاعات حيوية بالنسبة للاقتصاد الوطني لاسيما السياحة و الصحة حيث يلاحظ تطور كبير وواضح في الاستثمارات المسجلة"،ويتعلق الأمر كذلك بأهمية التطور الملاحظ في المشاريع الكبرى التي تتركز  بدورها في قطاع الصناعة و المشاركة الهامة للمشاريع المختلطة التي تتركز في معظمها في الصناعة".

و أضاف ذات المصدر أن هذه النتائج تعكس الإصلاحات المتخذة وتوجه الاستثمارات تماشيا مع الخيارات والأهداف الإستراتيجية التي وضعتها الدولة.

اقرأ أيضا..