البنزين الجزائري من بين الأرخص عالميا
صورة: أرشيف
31 كانون1 2016 441

حسب موقع "غلوبل بترول بريس"

البنزين الجزائري من بين الأرخص عالميا

ياسمين دبوز حديد

أكدت دراسة أجراها موقع "غلوبل بترول بريس" المهتم بالأسعار العالمية للبترول موقع أن الجزائر  تعتبر من بين ثلاث دول التي سعر الوقود فيها رخيص  مقارنة بالأسعار العالمية وحسب البيانات التي استدل بها الموقع فإن القيم الحالية لسعر الصرف وأسعار النفط العالمية فيما يخص  سعر الغاز في الجزائر هو 0.28 دولار أمريكي وثمن البنزين في العالم لهذه الفترة هو 0.98 دولار أمريكي، وعليه اعتبر سعر الغاز في الجزائر  يمثل 3.5 مرات أرخص من متوسط الأسعار في العالم. وبهذا الخصوص فإن البيانات أوضحت أن الأسعار الخاصة بالبنزين  هي أرخص حتى من الكويت التي السعر عندها هو 0.34 دولار أمريكي، إيران 0.39 وقطر ونيجيريا  هو 0.41، أما سعر البنزين في  روسيا باعتبارها أكبر منتج في العالم  هو 0.62 دولار. حيث أظهرت الدراسات أن الزيادة من 1 إلى 3 دينار بدءا من 1 جانفي 2017، لا تعتبر زيادة ثقيلة بالنسبة لمستخدمي السيارات، حيث أن السعار تبقى تقريبا على حالها مع زيادة طفيفة عن سنة 2016 ،وبالتالي تبقى الأسعار في الجزائر من أدنى السعار في العالم، في حين السعر الأدنى في العالم تعاني منه فنزويلا، بسعر 0.01 دولار، ثم المملكة العربية السعودية بسعر 0.24 دولار وبالتالي هي أقل من الجزائر.

كما أكدت الدراسة أن الزيادات  الطفيفة التي أعلن عنها في قانون المالية 2017 لن تغير من الوضع، وسوف تظل الجزائر أفضل الدول بما يخص أسعار البنزين  باعتبارها رخيصة ،مقارنة بالأسعار العالمية وأسعار البنزين في تونس والمغرب التي اعتبرت عالية حيث أن سعر اللتر الواحد من البنزين في تونس  هو0.71 دولار، أي بفارق 0.43 دينار مع السعر  المتواجد في الجزائر، ووفقا لدراسة أجراها مجلس "سيغما" أن تونس لديها من  100 و150 بارونات خاصة  بتهريب الوقود، وتوظف بشكل مباشر أو غير مباشر سلسلة المهربين ما يقرب من 000،20  شخص. أما فارق السعر بين الجزائر والمغرب هو أكثر وضوحا، حيث أن  سعر اللتر الواحد من البنزين في المغرب هو 0.99 دولار، أي بفارق 0.71دولار عن الجزائر ،كما أشارت البينات أن انتعاش الاقتصاد المغربي بالخصوص في المناطق الشرقية يعود إلى نشاط تهريب الوقود.

اقرأ أيضا..