شعبة الحبوب تمثل 7.5 من إجمالي الإنتاج الفلاحي
27 تموز 2019 722

وزير الفلاحة شريف عماري 

شعبة الحبوب تمثل 7.5 من إجمالي الإنتاج الفلاحي

إيمان لواس

كشف وزير الفلاحة والتنمية الريفية و الصيد البحري شريف عماري  بأن قيمة الإنتاج الفلاحي في شعبة الحبوب تمثل 7.5 من إجمالي الإنتاج الفلاحي للبلاد، مفيدا بأن هذه الشعبة توفر أزيد من 2،1 مليون منصب عمل تضاف إليها مناصب العمل في المؤسسات الناشطة في الصناعة التحويلية الأولية (مطاحن الحبوب والدقيق) والتحويلات الثانوية (مصانع الحلويات والعجائن الغذائية)

إعترف شريف عماري الأمس خلال إشرافه على الندوة الوطنية حول تنمية شعبة الحبوب بأن إنتاج الحبوب في الجزائر لايزال متواضع نسبيا، مشيرا بأنه لايكفي  لسد الحاجيات الاستهلاكية من هذه المادة ، مبرزا بأن لايزال اللجوء إلى الاستيراد خاصة بالنسبة للقمح اللين الذي نستورد منه كميات معتبرة ومتزايدة، قائلا في سياق متصل " معدل الإنتاج في الحبوب لا  يتجاوز معدل الانتاج 41 مليون قنطار خلال الفترة 2013-2018 ، وهذا لايكفي لسد الحاجيات الاستهلاكية ".

ومن جهة أخرى،  أفاد المسؤول الأول في القطاع بأن بلغت قيمة الإنتاج الفلاحي في شعبة الحبوب ما يزيد عن 220 مليار دج في 2018 من بينها 141 مليار دج من القمح الصلب، كما تنشط في مجال انتاج الحبوب بالجزائر أكثر من 600 الف مستثمرة فلاحية بمساحة 5ر3 مليون هكتار أي ما يعادل 41 بالمائة من المساحة الإجمالية الصالحة للزراعة".

وثمن  المتحدث جهود الدولة للنهوض بهذا القطاع كبديل إقتصادي، معتبرا بأن إستراتيجية الحكومة في هذا المجال تهدف إلى تحقيق التكامل والإدماج بين حلقات وسلاسل القيم على مستوى الشعبة الفلاحية والصناعة الغذائية وذلك من خلال تأطير جميع المبادرات والإجراءات بين القطاعين العام والخاص, بهدف التثمين الأمثل للانتاج الفلاحي عن طريق تحسين هوامش النمو وتفعيل القدرات الإنتاجية لاسيما مستوى المردود في الهكتار الواحد، و تعزيز برنامج تحسين البذور عن طريق جهاز حماية وتثمين الموارد والأصناف النباتية وتحفيز تطوير واستعمال البذور المصادق عليها وتشجيع المزارعين على استعمالها فضلا عن تعزيز جهاز توحيد المواصفات والتقييس واستعمال المدخلات  والأسمدة العضوية المعتمدة واستغلال المياه بطريقة عقلانية.

وشدد المتحدث  على أهمية توفير المعدات والتجهيزات الفلاحية الخاصة والمكيفة لمختلف المحاصيل والمناطق الزراعية بهدف تحديث أنظمة الإنتاج الفلاحي وتكثيف الانتاج ونوعية المحصول من خلا توسيع مكننة الزراعات وتقليص نسبة تلف المنتوج، و تعزيز القدرات اللوجستية فيما يخص النقل وطاقات التخزين وتحسين أنظمة التوزيع وتجنيد المزارعين وتحسين تأطير المهني والإداري لضبط أنجع لشعبة الحبوب.