وزير التهيئة العمرانية والسياحة، والصناعة التقليدية عبد الوهاب نوري
وزير التهيئة العمرانية والسياحة، والصناعة التقليدية عبد الوهاب نوري ص: أرشيف
20 أيار 2017 1220

أشرف على افتتاح الصالون الدولي للسياحة

نوري يعلن عن اجراءات جديدة لانشاء وكالات السياحة

إيمان لواس

إطلاق 1670 مشروع سياحي

كشف وزير التهيئة العمرانية والسياحة، والصناعة التقليدية عبد الوهاب نوري عن مرسوم جديد متعلق بإنشاء الوكالات السياحية للتسهيل على المستثمرين وذلك  من خلال رفع القيود و العراقيل و تبسيط الإجراءات لإنشاء الوكالات السياحية ،مشيرا أنه بفضل  السياسة الرشيدة التي تبنتها الجزائر تم  إطلاق 1670 مشروع منها ،582 مشروع في طريق الإنجاز ، كما أبرز أنه  ينتظر تسليم 100 مؤسسة سياحية خلال هذه السنة، وأشار  في سياق أخر أن قطاع الصناعة التقليدية يساهم بـ 270 مليار دينار في دعم الاقتصاد الوطني.

أكد  وزير التهيئة العمرانية والسياحة والصناعة التقليدية عبد الوهاب نوري الأمس خلال إشرافه على  افتتاح الطبعة الثامنة عشر  للصالون الدولي للسياحة والأسفار الذي سيستمر إلى غاية 22 ماي ،أن الصالون الدولي للسياحة هو بمثابة ملتقى جد هام لإبراز المؤهلات والقدرات السياحية التي تزخر و تنفرد بها الجزائر ،مشيرا إلى البرنامج الذي تم إعداده من طرف الوزارة الذي يهدف إلى النهوض بقطاع السياحة وجعله رافدا من روافد البلاد من أجل تدارك العجز الكبير الذي عرفه القطاع في السنوات الأخيرة .

وفيما يخص العراقيل التي يعاني منها الحرفيين ،أبرز نوري أن صندوق دعم الحرفيين يعمل للاستجابة لانشغالات الحرفيين ،مشيرا أنه سيتم العمل من أجل إعفاء الحرفيين من هذه الضرائب كليا ،وقائلا "قطاع الصناعة التقليدية يساهم بغلاف مال يقدر ب 270 مليار دولار لدعم الاقتصاد الوطني".

وفي سياق أخر كشف عبد الوهاب نوري عن إطلاق 1600 مشروع سياحي منها 542 مشروع في طرق الإنجاز، وكما تخصيص لاف مالي قدره بـ100 دولار لإعادة تأهيل الفنادق عبر كل ولايات الوطن، إلى جانب خلق مؤسسات فندقية جديدة من أجل تدارك العجز الذي يعانيه قطاع السياحة ،مشيرا في ذات السياق أنه يتم العمل على أساس الترويج للوجهة الجزائرية للسياحة للتعريف الأجنبي  بمؤهلات و طاقة الجزائر في مجل السياحة، وأضاف"سيتم أيضا إطلاق ورشات للصناعة التقليدية  والتكفل بها ،باعتبار أنه لا يمكن التكلم على مجال السياحة دون التطرق إلى الصناعة التقليدية خاصة أن الجزائر تتمتع بمؤهلات كبيرة تجعلها منافسة قوية في هذا المجال".

وعلى هامش الملتقى أكد  وزير التهيئة العمرانية و السياحة و الصناعة التقليدية على إستفادة الجزائر  من خلال مشاركتها في  الملتقى الفارظ الذي كان م، كما سيتم العمل على  تطوير و تكوين اليد العاملة وذلك بالتعاون مع المؤسسات التابعة للتعليم العالي و التكوين المهني لتدارك العجز بوفرة اليد العاملة المتخصصة.

 

اقرأ أيضا..