طباعة
"كويكول" تنجح في كسب رهانها الفني والثقافي والإبداعي
04 آب 2018 256

في أولى سهرات مهرجان جميلة الدولي بسطيف

"كويكول" تنجح في كسب رهانها الفني والثقافي والإبداعي

حكيم مالك

افتتحت أول أمس مدينة جميلة الأثرية أو كويكول كما كان يسميها الرومان قديما أبوابها لأولى الحفلات الفنية في  الطبعة 14 من فعاليات المهرجان الثقافي الدولي جميلة الذي نظم بالساحة الخضراء  بمدينة الهضاب العليا سطيف لتكون هذه المدينة الحاضنة للفن والثقافة والإبداع الراقي  في الفترة الممتدة من 03 إلى 07 أوت الجاري حيث عرفت هذه السهرة الفنية مشاركة فنية مميزة لعمالقة الفن الجزائري  الشاب بلال  الذي تربع على العرش في افتتاح مهرجان جميلة الدولي  فلقد قدم لجمهوره أروع أغانيه من بينها "ويلي ويلي واي" و"ڨع نبغو دراهم ڨع "، " صاحبي شاولا هدا "  وأتحف بلال جمهور جميلة بأغنيته العاطفية " برافو عليك " التي أسر بها قلوب الجماهير ليذكرهم بأيام الزمن الجميل بأغنيته "درجة بدرجة" التي عرفه بها عشاق فن الراي الراقي ولقد أدى أيضا أغنية بعنوان" حنا خير منهم هما " ، "وإذا خطاك جيبك ڨاري ،في حين غنى المطرب القبائلي رابح عصمة من ريبرتواره القديم  أيسومر  وغيرها من روائعه الفنية المشهورة  في حين قدم نجم" ذافويس " المبدع حسين بن حاج باقة متنوعة من الأغاني من التراث والنايلي والراي  والأغاني التي أداها في برنامج ذافويس من بينها " يا شابة للكينغ الشاب خالد إضافة لتأديته أغنية عيشة تلبية لنداء الجمهورالسطايفي    ثم أدى بعدها أغنية "أنا المغبون" من التراث الوهراني   وبعدها غنى أغنية نايلية قادر ياقادر حيث أبان المقدرة العالية لصوته القوي والذي يمكنه أن يؤدي مختلف الطبوع فلقد استطاعت الفنانة المتألقة أمال زان أغنية ثلاثة زهوة ومراحة التي ألهبت بها ركح جميلة لتقدما بعدها أغانيها الناجحة  التي صنعت بها  الفرجة  بين جمهور "عين الفوارة" فلقد تمكن صاحب" عامر يالحرار "بكاكشي الخير ذو البرنوس الأبيض  أبهج جمهوره السطايفي بروائعه الفنية التي طبعت في أذهان سكان منطقة عين الفوارة .

"أزديف" رحلة سطايفية مزجت بين الأصالة والمعاصرة

 

وفي ذات السياق فلقد تخللت هذا المهرجان تقديم لوحة فنية بعنوان " أزديف " فكرة وإخراج نبيل بن سكة شارك فيها أزيد من 60 فنانا حيث عكست هذه اللوحة البيئة السطايفية  الأصيلة بإبداع محلي زاوج بين الأصالة والمعاصرة في حين توبعت السهرة بتقديم لوحة رملية من تونس حملت عنوان عين الفوارة عين الحياة .

تكريم مسكود الفرقاني وبلاوي الهواري

 

 ولقد حظي كبار الفن الجزائري بتكريم  خاص من طرف السلطات المحلية ووزارة الثقافة في السهرة الافتتاحية لمهرجان جميلة الدولي بسطيف أين تم تكريم الفنان الشعبي الكبير عبد المجيد مسكود صاحب رائعة" يادزاير يا عاصمة"  الذي حضر إلى مهرجان جميلة الدولي فكانت المفاجأة التي لم ينتظرها أي أحد في أولى سهرات هذا المهرجان  إضافة لتكريم الفنانة بريزة السطايفية وتكريم ٱخر للفنان القبائلي جمال علام تسلمه  بنيابة عنه شقيقه وتم تكريم روح  عميد الأغنية الوهرانية الراحل  بلاوي الهواري وعميد أغنية المالوف القسنطيني الراحل الحاج محمد الطاهر الفرڨاني .

ميهوبي:" 2018  سنة الفنان الجزائري"

 

أكد وزير الثقافة عز الدين ميهوبي خلال افتتاحه الطبعة 14  من مهرجان جميلة العربي بسطيف أن طبعة هذا العام من المهرجان مختلفة تماما عن الطبعات السابقة  قائلا أنها ستكون طبعة قوية وناجحة عن طريق مشاركة نخبة من الفنانين الجزائريين الذين أسعدوا الشعب الجزائري فلقد أردنا أن تكون 2018 سنة الفنان الجزائري عبر التكريمات الفنية وعبر القوافل الفنية التي  ستجوب مختلف ولايات الوطن وهذا سعيا منا لتأسيس لثقافة قريبة من المواطن وهذا في رغبة منا أن نسقط كلمة التهميش من قاموسنا ، مشيدا بالدور الكبير للمحافظة الجديدة لمهرجان جميلة الدولي التي يرأسها خالد مهناوي ، موضحا وزير الثقافة  أن ميزانية  التي كانت تخصص من قبل  لمهرجان تيمقاد الدولي بباتنة خصصت هذا العام لمهرجاني تيمقاد وجميلة وهذا كله لأجل الفنانين الجزائريين  والمطربين الشباب الواعدين وبالتالي فالأول مرة في تيمقاد نرى الأغنية الأندلسية حاضرة  فوق الخشبة في دورة 2018  وعليه فهذا هو التنوع الذي كنا نرغب فيه وهذا ما جعلها تجربة ناجحة .

إنعاش السياحة في سطيف بترميم جميلة وعين فوارة

 

وفي سياق متصل كشف ميهوبي أنه لتشجيع السياحة في منطقة سطيف  خصص برنامج لإعادة تهيئة موقع جميلة حيث أنه يستفيد من مخطط تسيير وتهيئة وإعادة التأهيل من جديد معتبرا أن هذه الخطوة مهمة جدا وبالتالي هناك اتفاقية بين "أر" الفرنسية التي تعد مدينة أثرية في فرنسا مع  الجزائر وتحديدا مع مدينة جميلة الأثرية الواقعة في ولاية سطيف ، مؤكدا أن هذه الاتفاقية ستعود بفائدة كبيرة لمدينة جميلة والتي ستستفيد بالخبرة الفرنسية في الكثير من الجوانب من بينها تكوين وترميم الفسيفساء وترميم عين الفوارة وغيرها  فالكل يعلم أن مدينة سطيف ليست مدينة ساحلية ولكنها مدينة استطاعت أن تستقطب زوار يتجاوز  بعض المدن الساحلية لكون هذه المدينة تملك تقاليد وتتوفر على بنية كبيرة من الفنادق والمجمعات التجارية الكبرى والفعاليات الثقافية التي تنظم كل هذا يجعل من سطيف قطب ثقافي وسياحي بامتياز .

محافظ مهرجان جميلة الدولي  خالد مهناوي:

" هدفنا تطوير العطاء الفني الجزائري بإيصاله للعالمية"

 ولقد أوضح محافظ مهرجان  جميلة الدولي  خالد مهناوي أن الطبعة 14 من هذا المهرجان اختيرت هذا العام لتكون طبعة جزائرية خالصة وهذا بهدف الارتقاء بالأغاني الجزائرية والتي تسمح ببروز الفنانين الجزائريين إلى الواجهة مما يظر الرصيد الفني الوطني لتطوير عطاءه لبلوغه العالمية ، معتبرا  أن الثقافة الجزائرية رافد أساسي للتاريخ الوطني فهي غنية بمكوناتها العريقة بمسارها التاريخي الأصيل وهذا يعكس الطرب الجزائري .

 فنانون جزائريون يجمعون من مهرجان جميلة الدولي :

"مقاطعة الفن والمساس به خط أحمر"

 

·    الشاب بلال :"أهل سطيف لم يركبوا موجة المقاطعة الفنية "

صرح نجم السهرة الشاب بلال لوسائل الإعلام الجزائرية قائلا أن هذه تعد المشاركة الرابعة بالنسبة له في مهرجان جميلة الدولي بسطيف حيث أشاد بلال بالتنظيم المحكم في هذه الطبعة 14 وهذا مايثبت بوادر نجاحها ويعكس الضجة التي حدثت مؤخرا بسبب مقاطعة شعبية  لحفله الفني مع كادير الجابوني ورضا سيتي 16 مؤكدا أن جمهوره السطايفي لم يركب موجة المقاطعة لكونه يتحلى بالوعي والثقافة الفنية الكافية  فالشعب الجزائري  ذواق بطبعه ، مضيفا أن سيصدر لاحقا ألبومين وسيحيي حفلات فنية في عنابة وبجاية .

·    الفنان السطايفي بكاكشي الخير : مقاطعة الفن  تصرف خاطئ للشعب

أكد الفنان السطايفي بكاكشي الخير أن المقاطعات الأخيرة للمهرجانات والحفلات الفنية  ورائها أيادي خفية تحركها للاحتجاج وعليه فالتظاهرات الفنية اختيارية بالنسبة للجمهور معتبرا أن  مقاطعة الفن هو تصرف خاطئ بالنسبة للشعب الجزائري وفيما يخص مشاركته في الطبعة  14 من مهرجان جميلة الدولي فلقد تمنى لها النجاح من كافة الجوانب التنظيمية والفنية والأمنية .

·    المطرب القبائلي رابح عصمة : الموسيقى تراث يقرب الشعوب

كما تحدث المطرب القبائلي رابح عصمة فيما يخص المقاطعات الفنية المتكررة مؤخرا في ورقلة ومهرجان الراي بسيدي بلعباس أنه محتار لهذه التصرفات الصادرة من طرف البعض متأسفا  لهذه التصرفات المهدمة لقيم الثقافة في بلادنا التي عبر فيها عن   رفضه لهذه الأخيرة  جملة وتفصيلا  مؤكدا أن كل بلد في العالم لديه مشاكل في ميادين مختلفة وهذا أمر طبيعي مشيرا أن الموسيقى تراث يقرب الشعوب مع بعضها البعض وتأتي مشاركته في الطبعة 14  من مهرجان جميلة الدولي بعد حفله الفني الأخير الذي أحياه في منطقة تيڨزيرت الساحلية التابعة لولاية  تيزي وزو.

·    النجمة أمال زان : "علينا أن ننادي بالتعايش معا بالحب والسلم "

 

وفي المقابل قالت  النجمة أمال زان خريجة  الطبعة الأولى من برنامج ألحان وشباب أن المقاطعات الفنية الأخيرة مؤكدة أن الاحتجاجات الاجتماعية والاقتصادية التي بدأت شرارتها في ولاية ورقلة والتي جاءت  بسبب الظروف الاجتماعية المزرية وهذا ما جعلهم يخرجون إلى الشارع في تظاهرات سلمية لتحسين وضعهم مؤكدة أنه  من حق الشعب أن يطالب بحقوقه لاسترجاعها مع السعي لتحقيقها ، ولكن الشيء الملاحظ أنها عادت موضة انتشرت في مهرجان الراي بسيدي بلعباس وهذا  عبر التخفي وراء عباءة الدين فالدين هو عبادة روحية بين الفرد وخالقه وليس هناك أي وسيط بينهما    داعية إلى عدم مس الفن عن طريق إقحامه إيديولوجيا  بل علينا أن ننادي بالتعايش معا عن طريق معاني الحب والسلم والأمن والاستقرار  وبالتالي فلابد أن نشجع الفن الجزائري المحلي الثري والمتنوع ثقافيا ليصبح صناعة ثقافية بحتة  عن طريق  مساعدة الفنان الجزائري المبدع داخل وطنه فهذا كله يساهم في المضي قدما في مشواره مع عالم الفن 

·    نجم ذافويس حسين بن حاج : "الفنان الجزائري يريد إيصال رسالة راقية للشعب"

 

وفي الأخير كشف نجم ذافويس حسين بن حاج عن سعادته للمشاركة في مهرجان جميلة الدولي لأول مرة في مشواره الفني وهو موعد هام للقاء مع جمهوره السطايفي وفيما يخص الاحتجاجات والمقطاعات الفنية التي عاشتها بعض مناطق الوطن مؤكدا أن خزينة الثقافة لا دخل لها مع القطاعات الأخرى وبالتالي فلابد علينا أن لانخلط بين الفن والدين والصحة والسكن والبنية التحتية  مشيرا بن حاج أن دور الفنان هو  إيصال رسالة راقية للشعب الجزائري فهذه هي مهته الحقيقية التي يود إيصالها عبر الفن .

سطيف / حكيم مالك