60 كلم لاستخراج وثائقهم الادارية

 سكان قرية الشقة ببلدية العالية

 يلجأ مواطني قرية الشقة ببلدية العالية التابعة لدائرة الحجيرة بورقلة ، لقطع مسافة 60 كلم ذهابا وايابا من أجل استخراج وثائقهم الادارية من مصالح البلدية ، موازاة مع ذلك فقد تعالت الأصوات المطالبة بدعم الفرع البلدي بشبكة الأنترنت لانهاء معاناتهم التي عمرت طويلا .

قال العشرات من سكان قرية الشقة بورقلة  في اتصالهم بجريدة “الوسط ” ، أن تأخر ربط الفرع البلدي  بالقرية بشبكة الأنترنت زاد من حجم معاناتهم  يتحملون عناء التنقل ومشقة السفر بقطع مسافة 60 كلم ذهابا وايابا باتجاه مصالح بلدية العالية لإستخراج وثائقهم الادارية من أجل المشاركة في مسابقات التوظيف او اتمام ملفات الخدمة العسكرية و السكن  وهو ما يكلفهم هدرا للوقت و تكاليف مالية باهضة ناهيك عن تعطيل مصالحهم في كثير من الأحيان ، حيث أوضح ذات المتحدثين ان مطلبهم في دعم الفرع بشبكة الأنترنت لتمكينهم من استخراج جميع الوثائق منه  أصبح  أكثر من ضرورة حتمية في ظل مطالبة الادارة المواطنين بكم هائل من الوثائق وهو ما يتنافى مع توجيهات وتعليمات مصالح وزير الداخلية والجماعات المحلية وتهيئة الاقليم الرامية بتذليل الصعوبات بعصرنة قطاع الإدارة وتقريبه من المواطن .

 

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك