50 عارض يعرضون خدماتهم على 4000 زائر متوقع

الطبعة الأولى للمعرض الدولي لأنظمة الأمن وحماية البيئة ومكافحة الحرائق

أكدت سميرة لوبيب مديرة المعرض الدولي لأنظمة البيئة ومكافحة الحرائق (2SPRO) بأن الطبعة الأولى من المعرض المزمع عقده في الفترة الممتدة من 26 إلى غاية 29 مارس 2018 بقصر المؤتمرات الدولي عبد اللطيف رحال بالعاصمة سيشارك فيه 50 عارضا ومن المتوقع أن يزوره 4000 ألف زائر.

أقرت سميرة لوبيب مديرة المعرض الدول لأنظمة البيئة ومكافحة الحرائق(2SPRO) خلال الندوة الصحفية التي أقيمت يوم أمس بفندق “السوفيتال” بالعاصمة قبل خمسة أيام من انطلاق أشغال الفعالية المنتظرة بأن المعرض استطاع في طبعته الأولى أن يجمع 50 عارضا من مختلف المؤسسات الصناعية الجزائرية العامة والخاصة والتي تعمل بالتعاون مع الشركاء الأجانب في مختلف المجالات الصناعية، التحويلية، وكذا الغذائية.

مؤكذتا بأنه من المتوقع ان يستقبل المعرض الذي ستتمتد أشغاله من 26 إلى غاية 29 مارس الجاري قرابة 4000 زائر، مشيرتا في ذات السياق بأن المعرض سيكون فرصة لالتقاء رؤساء المؤسسات الصناعية والمهنيين إضافتا إلى الصناعيين في شتى المجالات الأمر الذي سيساهم في تبادل الخبرات المعارف فيما بينهم فيما تعلق بموضوع الوقاية والأمن من المخاطر داخل المؤسسات وحتى خارجها.

هذا وأقر عزيز شعبان المدير التجاري لشركة الخدمات العمومية للإعلام “MSP” بأن المعرض الدولي لأنظمة الأمن وحماية البيئة ومكافحة الحرائق جاء تلبية لطلبات الزبائن التي تهاطلت على الشركة منّذ سنة 2013 حيثعبرو من خلالها على ضرورة القيام بمعرض دولي مختص في مجالاتهم المتعلق أساس بالأمن والوقاية وهو ما تجسد اليوم حسب تعبيره، مضيفا بأن المعرض سيشهد حضور عارضين مختصين في مكافحة البرامج الضارة المتخصصة في كلود، مراقبة الوصول، أمن الأنترنت، كشف التسلسل والأمن المتكامل.

كما وأكد المتحدث بأن المعرض ستتخلله العديد من المحاضرات العلمية ينشطها مختصون تتمحور حول أنظمة إدارة الطوارئ ووضعيات الأزمات، السلامة من الحرائق، حماية البيئة والمخاطر الزلزالية وهي النشاطات التي من شأنها رفع مستوى الوعي لدى الزائرين للمعرض والمشاركين حول قضية أنظمة السلامة وحماية البيئة.

يحي عواق

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك