40 عضوا من اللجنة المركزية يطالبون بتنحية جميعي

الأفالان يتعرض لهزات متوصلة

من الموقعين العربي الزبيري،عليوي محمدبعجي أبو الفاضلوأحمد بناي

 

أصدر أمس 40 عضوا في اللجنة المركزية للأفالان بينا طالبوا فيه بتنحية محمد جميعي على رأس الحزب و حملوه مسؤولية تجذر الانقسامات و قال الموقعون أن الأمين العام الحالي نصب نفسه أمينا عاما بطرق وصفها البيان بالملتوية و في ظروف خاصة

و اعتبر المعنيون  أن قوانين الحزب تم انتهاكها و الدوس عليها إلى جانب خرق القانون الأساسي خاصة المواد37و 42 منه و كذا خرق النظام الداخلي للحزب فيما يتعلق بالمواد55و 63و 71 و كذا خرق النظام الداخلي للجنة المركزية فيما يتعلق بالمواد10و 15و 21و 25 و التي تمثلت في تجاوز العدد المسموح به لأعضاء المكتب السياسي المحدد ب19 عضوا على الأكثرو كذا تنصيب اللجان الدائمة قبل و بدون انتخاب أعضائها من طرف اللجنة المركزية

و أضاف البيان أن ما جرى في دورة اللجنة المركزية بتاريخ 30/04/2019 التي تمخض عنها أمين عام فعلي،جرت خارج أسس الديمقراطية و على قواعد الاختيار الحرو باستعمال وسائل غير أخلاقية منافية لقواعد الحزب و منافية للمادتين 38 و 45 من القانون العضوي للأحزاب السياسية،و طالب الموقعون بضرورة تدخل عاجل من طرف وزير الداخلية في إطار صلاحياته لتصحيح الوضع

و ذكر البيان أن دورة اللجنة المركزية التي انعقدت بتاريخ 25/07/2019 بقصر الأمم عبد اللطيف رحال هي دورة غير شرعية لعدم بلوغ النصاب القانوني و تم باستعمال وكالات وهمية بدون علم أصحابها،وليس لها أي طابع رسمي،كما أن ما تمخض عنها من تشكيلة المكتب السياسي هو مخالف للمادتين 36و 37 من القانون العضوي و المتعلق بالأحزاب السياسية

و أعاب أعضاء مركزية الأفلان على القيادة الضرر الناجم على ميزانية الحزب حيث صرف أموالها حسبهم على نشاطات غير ذات جدوى.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك