للمطالبة بإخراج قطاع الصحة من غرفة الإنعاش

نظم يوم أمس مواطني تمنراست وقفتهم الاحتجاجية السادسة على التوالي ، أمام المستشفى المركزي مصباح بغداد للمطالبة باخراج قطاع الصحة بالولاية من غرفة الإنعاش .

المحتجين أمام مستشفى مدينة تمنراست رفعوا عديد الشعارات التي تطالب بتحسين الواقع الصحي المزري على غرار “الصحة كرامة ..انتماء وحياة “، “الرعاية الصحية حق طبيعي “، “اليوم  مراكز الصحة أصبحت لعبة شطرنج الفاسدين ” ، “المادة 66 من الدستور :الرعاية الصحية من حق كل مواطن جزائري لكن يبقى الواقع مغايرا للدستور”.

ومعلوم أن قطاع الصحة يعتبر من بين الملفات الشائكة التي تستدعي توفر إرادة حقيقية من طرف صناع القرار بالولاية ، وهو ما دفع بالمحتجين لمناشدة رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون من أجل إيفاد لجنة تحقيق للوقوف على  حالة التسيب و الإهمال ، ناهيك عن النقص الفادح في الأخصائيين في مختلف المجالات وهو ما دفع بعديد الحالات المرضية الحرجة لقطع مسافات بعيدة للبحث عن سبل العلاج بمختلف ولايات الوطن الشرقية و الشمالية وفي أحسن الحالات بولايات ورقلة، غرداية و أدرار.

وفي انتظار تدخل جاد من الجهات المعنية يبقى لزاما على قاصدي مختلف الهياكل الصحية معايشة الوضع المزري لأجل غير مسمى.

 

شيخ مدقن 

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك