يوسف عطال يعود للمستطيل الأخضر بعد غباب 7 اشهر

ج.ن
عاد اللاعب الدولي الجزائري يوسف عطال مساء اليوم السبت، إلى أجواء المنافسة مع فريقه نيس الفرنسي بعد غياب دام 7 أشهر.
وخسر فريق نيس بِنتيجة (0-1) أمام المُنافس أولمبيك ليون الفرنسي، في مباراة ودّية استعدادا للموسم الجديد.
وعانى مدافع “الخضر” هذا الموسم من إصابة في الركبة كان تعرض لها في نهاية السنة الفارطة، ولم يلعب الدولي الجزائري أيّ لقاء منذ الـ 7 من ديسمبر الماضي، لمّا شارك أساسيا مع فريقه نيس في مواجهة الضيف نادي ماتز، لِحساب منافسة البطولة الفرنسية.
وفرض عطال نفسه واحدا من أفضل النجوم الصاعدة في سماء كرة القدم العالمية، ما جعله محل إشادة من قبل عدة ملاحظين، حيث بات لاعبا مدللا لدى جمال بلماضي، مدرب “الخضر” وباتريك فييرا، مدرب نيس الفرنسي، الذين عولا عليه بصفة منتظمة طوال السنوات الأخيرة، وهذا لعدة أسباب من بينها سعيه دائما للظهور بأفضل مستوياته مهما كانت حالتيه النفسية والبدنية، والروح القتالية التي يلعب بها والتي تجعله معرضا دائما لإصابات خطيرة، فضلا عن إضافته الفنية المضمونة من الناحيتين الدفاعية والهجومية، ما يجعل منه ورقة تكتيكية ثمينة، وكذا التزامه الكامل بتطبيق تعليمات مدربيه، دون نسيان اندماجه السريع في صفوف المجموعة وعدم افتعاله للمشاكل.
وسبق لعطال اللعب لأندية بارادو وكورتري في بلجيكا، قبل أن تستقر مسيرته في نادي نيس الفرنسي حاليا، ويملك عطال في سجله الدولي 18 مباراة مع المنتخب الوطني، بدأت في جوان من عام 2017، سجل خلالها هدفا وحيدا، وشارك في تتويج المنتخب الوطني بكأس إفريقيا في 2019 في مصر.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك